تنفيذ حكم الاعدام بحق "روح الله زم" احد العناصر الرئيسية المناهضة للثورة الاسلامية

نفذ حكم الاعدام فجر اليوم السبت بحق "روح الله زم" احد العناصر الرئيسية المناهضة للثورة الاسلامية ورئيس قناة التلغرام "آمد نيوز" والموجه لاعمال الشغب التي وقعت قبل 3 اعوام في ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه تمت محاكمة روح الله زم في اطار 6 جلسات خلال فترة 5 اشهر وكانت الاتهامات الموجهة له قد تمثلت في "الافساد في الارض" خلال الفترة من العام 2016 لغاية القاء القبض عليه، بارتكابه جرائم ضد الامن القومي الداخلي والخارجي للبلاد وبث الاكاذيب بصورة واسعة والمساعدة في التخريب والاخلال في النظام الاقتصادي للبلاد وتاسيس وادارة قناة "آمد نيوز" و"صداي مردم" (صوت الشعب) المناهضتين بهدف المساس بالامن الداخلي والخارجي والتجسس لمصلحة جهاز استخبارات تابع لاحدى دول المنطقة والتجسس لمصلحة جهاز الاستخبارات الفرنسي منذ العام 2018 لغاية القبض عليه.

*التحريض على القتل والتعاون مع أجهزة الاستخبارات الأميركية

ووجهت له تهم كالتعاون مع الحكومة الاميركية المعادية للجمهورية الاسلامية الايرانية منذ العام 2018 لغاية القبض عليه والتجمع والتواطؤ بهدف ارتكاب جرائم ضد الامن الداخلي والخارجي والمشاركة في الانشطة الاعلامية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية لمصلحة مجموعات ومنظمات معادية للدولة والعضوية والتعاون مع قناة "سحام" المناهضة بهدف المساس بالامن الداخلي والخارجي والمشاركة في التحريض على القتل خلال احداث العام 2017 والمشاركة في جمع المعلومات المصنفة بهدف ضرب الامن في البلاد والاساءة الى مقدسات الاسلام والاستحواذ على المال عبر طرق غير شرعية وشكاوى مرفوعة ضده من قبل اشخاص طبيعيين واعتباريين.

وكان قد اعلن المتحدث باسم السلطة القضائية الايرانية غلام حسين اسماعيلي في مؤتمر صحفي اسبوعي بان المحكمة العليا في البلاد اكدت حكم الاعدام الصادر من قبل محكمة الثورة الاسلامية بحق مؤسس موقع وقناة التلغرام "آمد نيوز" المناهض للجمهورية الاسلامية الايرانية روح الله زم.

وقال اسماعيلي: ان المحكمة العليا في البلاد قامت بالبت بهذا الملف قبل شهر واكدت الحكم الصادر من قبل محكمة الثورة.

يذكر ان محكمة الثورة كانت قد اصدرت حكم الاعدام بحق روح الله زم لادانته بالعديد من التهم منها الافساد في الارض والتجسس لصالح اجهزة استخبارات اجنبية والمساس بالامن القومي للبلاد./انتهى/

رمز الخبر 1910119

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha