بارجة "زره" تنضم الى بحرية الجيش الإيراني

انضمت اليوم الأربعاء بارجة زرة القاذفة للصواريخ، الى الاسطول الجنوبي في المنطقة الثالثة للقوة البحرية للجيش الايراني بمدينة كنارك بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء انه تم اقامة مراسم انضمام بارجة زرة القاذفة للصواريخ، صباح اليوم الاربعاء، بحضور اللواء محمد باقري رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، واللواء سيد عبد الرحيم موسوي القائد العام للجيش الايراني، والادميرال حسين خانزادي قائد بحرية الجيش.

تم تصميم وصناعة هذه البارجة على ايدي المختصين بمصانع القوة البحرية للجيش الايراني، ويبلغ طولها 47 مترا، وارتفاعها 15 مترا، وهي قادرة على الابحار بسرعة تصل الى 35 عقدة بحرية.

ان بارجة زرة القاذفة للصواريخ مزودة في مقدمتها بمدفع "فجر" عيار 76 ملم، ومدفع للدفاع الجوي من عيار 40 ملم في ارضية البارجة؛ وبما يتيح الامكانية لتصويب الاهداف على سطح الماء والجو ايضا.

كما زودت البارجة رزه الايرانية بامتياز، بمنظومة صواريخ كروز بمدى 300 كم، والتي يمكن باستخداما مواجهة الاهداف المعادية في قاع البحر ايضا.

وتحتوي هذه البارجة القاذفة للصواريخ أنظمة الاتصالات والتنصت والحرب الإلكترونية الاكثر تطورا، مقارنة بالنماذج السابقة للقطع البحرية الايرانية من طراز "بيكان".

/انتهى/
رمز الخبر 1910987

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =