التعاون الإستراتيجي بين الصين وإيران بمنأى عن التغيرات اليومية

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زادة" فيما يتعلق بوثيقة التعاون الإستراتيجي بين إيران والصين: "وضع برنامج تعاوني بين إيران والصين لمدرة 25 عام هذا يعني أن الجانبين وصلا لنقطة مفادها ان علاقتهما الإستراتيجية منفصلة عن التغيرات اليومية الطارئة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن خطيب زادة قال في مقابلة له على قناة "فينيكس الصينية" حول وثيقة التعاون الشاملة بين البلدين: "لقد سلكنا طريقاً جيداً إلى حد الآن، وكان هنالك تطورات في غاية الأهمية والايجابية، وأيضاً تم مباحثة آراء كلا الطرفين.

وأضاف زادة: "وضع برنامج تعاوني إسراتيجي بين إيران والصين لمدرة 25 عام هذا يعني أن الجانبين وصلا لنقطة مفادها ان علاقتهما الإستراتيجية منفصلة عن التغيرات اليومية الطارئة".

وأكد زادة أن هذه الوثيقة تمثل نقطة مهمة في سبيل تعزيز التعاون والتقارب بين البلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1913050

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =