الاتفاقيّة الاستراتيجية بين إيران والصين فشل سياسي أميركي

بارك عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن "محمد علي الحوثي، السبت، الاتفاقيّة الاستراتيجية بين الصين وإيران واعتبرها فشلا سياسيا اميركيا.

واعتبر الحوثي في تغريدة على "تويتر"، أنّ الاتفاقيّة بين الطرفين تتلخص بـ "فشل سياسيّ أميركيّ وكسر للحصار الأميركي على إيران".

كما اعتبر أنّ الاتفاقية تتلخص بـ"تمتع صيني بسيادة غير منقوصة كما هو الحال مع حلفاء أميركا الأوروبيين من دول الفيتو"، بالإضافة إلى "تفكير للبناء بدل الهدم والدمار كنموذج صيني، بعكس النموذج الأميركي وحلفائه القائم على الحلب ببيع أسلحة الدمار لقتل الشعوب". 

الحوثي دعا في تغريدة أخرى له على "تويتر" اليوم، الدول العربيّة إلى "التحرر من سيطرة عقليّة المستعمر وتنفيذ مؤامراته إلى بناء العلاقات الندية والدخول باتفاقيات شراكة فعليّة، بما يؤهل الأمة للنهوض بمقدرتها والاعتماد على ذاتها".

واعتبر عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن، أنّه "من الإجرام أن نتفكك ونتناحر بينما الآخرون يبنون شعوبهم وأممهم ويعتمدون على الشراكة بدلاً من الحروب، والصين وإيران آخر نموذج". 

يذكر أنّ الصين وإيران وقعتا السبت في طهران، وثيقة التعاون الشامل بينهما لمدة 25 سنة.

/انتهى/

رمز الخبر 1913049

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =