خضر عدنان: لن نحضر اجتماع القادة الفلسطينيين الذي يركز على موضوع الانتخابات

أكد عضو في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن الحركة قاطعت اجتماعا لقادة الجماعات الفلسطينية يوم الخميس لبحث الانتخابات ولن تشارك فيها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلاً عن صحيفة العهد، ان عضو حركة "الجهاد الإسلامي الفلسطينية "خضر عدنان" أعلن أن الحركة ستقاطع اجتماع قادة الفصائل الفلسطينية يوم الخميس المقبل لمراجعة قضية الانتخابات ولن تشارك فيه.

وأشار الى انه "قررنا عدم حضور اجتماع قادة الفصائل الفلسطينية المقرر عقده يوم الخميس لمناقشة موضوع الانتخابات الوطنية".

وقال "لقد أوضحنا بالفعل موقفنا بشأن إجراء الانتخابات الوطنية الفلسطينية ولا نرى ضرورة للمشاركة في اجتماع لقادة الفصائل الفلسطينية.

وفي إشارة إلى القرار الضمني للسلطة الفلسطينية بتأجيل الانتخابات الوطنية، أكد: "قلنا من قبل أنه لن تجرى انتخابات بدون القدس".

وكانت حماس قد صرحت في وقت سابق بأنها تعارض أي تأخير في إجراء الانتخابات الوطنية في فلسطين. وفي هذا الصدد، قال حازم قاسم: "إن تأجيل الانتخابات بسبب معارضة النظام الصهيوني باطل تمامًا ومرفوض، ويجب على الفصائل الفلسطينية مناقشة آليات إجراء الانتخابات في جلسة الخميس".

مؤخرا، كشفت بعض المصادر أن رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، يعتزم بشكل غير مباشر منع التحركات المحتملة في المستقبل القريب لحركة حماس من خلال ارسال  حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، إلى قطر.

وقالت المصادر إن أبو مازن قرر إرسال الشيخ إلى قطر والاجتماع بكبار المسؤولين القطريين للتفاوض وإقناع قادة حماس بمنع أي تحرك غاضب من جانب غزة إذا تم تأجيل الانتخابات العامة في فلسطين المحتلة.

/انتهى/

رمز الخبر 1913984

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =