الدفاع عن أمن ووحدة الاراضي هو اولوية قصوى

قال مساعد القائد العام لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية للشؤون التنسيقية الادميرال حبيب الله سياري إن الدفاع عن أمن البلاد ووحدة أراضيها ضد التهديدات لايقبل التوقف.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان الأدميرال حبيب الله سياري اشار اليوم الأحد في حفل إزاحة الستار عن أنظمة التعليم الجامعي الموحدة ومراكز التدريب على العمل (سجاد) ونظام إدارة التعلم الإلكتروني(سما) وبرامج التدريب العملي على البرمجيات للموظفين المناوبين في الاركان العامة للجيش اشار إلى أن استخدام التقنيات الحديثة يؤدي إلى النمو والازدهار في الإدارة، وقال: أهم عنصر في القوة العسكرية هو القوة البشرية وهذا العنصر يعد اكبر راسمال للمنظمات حيث بامكانه استخدام التقنيات والمعدات المناسبة لرفع كفاءة المنظمة.

ولفت سياري إلى أن نظامي سجاد وسما هما نظامان شاملان في مجال التدريب والتعليم، وقال ان تصميم وإنتاج هذه البرامج بطريقة محلية ياتي بهدف زيادة كفاءة الجيش لتلبية احتياجات التدريب ذات الأولوية.

وقال سياري إن الادفاع عن امن البلاد ووحدة أراضيه ضد التهديدات لايقبل التوقف، مضيفا ان الجيش باعتباره مهد اعداد الرجال الفاعلين في ظروف الأزمات ، يقوم بمهامه مهما كانت الظروف وان عملية التعليم على مستوى جيش الجمهورية الاسلامية لم تتعطل حتى ساعة حتى الان وقام الكادر التدريبي بتدريب ورفع مستوى جاهزية ومهارات القوات في أصعب الظروف.

واوضح انه منذ اليوم الأول لمواجهة فيروس كورونا حاول الأعداء جاهدين جعل المعسكرات غير آمنة ويعصف بها المرض ، لكننا أظهرنا عمليا أن المعسكرات والى جانب قيامها بمهام التدريب والتاهيل قد وفرت شروط تنفيذ التعليمات الصحية بأفضل طريقة.

وفي إشارة إلى الحاجة إلى زيادة القدرة القتالية، قال سياري: "سيكون من الممكن ترقية المعدات وزيادة القدرة القتالية من خلال التدريب اللازم واستخدام التقنيات الحديثة"./انتهى/

رمز الخبر 1915295

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =