حظر وسائل اعلام المقاومة يكشف عن زيف الشعارات الأمريكية

قال الناطق الرسمي باسم حركة أنصار الله في اليمن، "محمد عبدالسلام "ان التحرك الأمريكي لحجب مواقع إيرانية ويمنية، تظهر أن الشعارات الأمريكية الخاصة بحرية التعبير كاذبة.

ووأعلنت حركة "أنصار الله" اليمنية،أمس الثلاثاء، تعرّض موقع القناة التلفزيونية الناطقة باسمها على شبكة الإنترنت، إلى حظر من الولايات المتحدة، في إجراء شمل أيضا مواقع إيرانية.

واضاف عبد السلام اإن الحكومة الأمريكية تقدم على حظر موقع المسيرة نت دون أي مبرر أو حتى إشعار مسبق.

وأدان عبدالسلام هذه القرصنة الأمريكية والمصادرة لحقوق النشر، مؤكدا أن المسيرة ماضية في أداء رسالتها السامية والتصدي للقرصنة الأمريكية والإسرائيلية على أمتنا بكل الوسائل المتاحة.

واعتبر أن الحظر الأمريكي لموقع" المسيرة نت" ومواقع صديقة أخرى يكشف مجددا زيف شعارات حرية التعبير وكل العناوين الأخرى التي تروج لها أمريكا.

وأطلقت وزارة العدل الأمريكية مؤخرًا شبكات ووسائل إعلامية موجهة للمقاومة الإسلامية، بما في ذلك الموقع الرسمي لكتائب حزب الله العراقي ، وموقع المعلومة العراقي، وموقع قنوات العالم وبرس تي في والكوثر وهدهد الايرانية والمسيرة اليمنية واللؤلؤة البحرينية وفلسطين اليوم.

وتابع عبدالسلام، إن العمل الأمريكي في منع وصول بعض القنوات التلفزيونية، ومنها قناة المسيرة التابعة لحركة أنصار الله، وكذلك بعض القنوات الإيرانية واللبنانية والعراقية، يظهر فاعلية هذه القنوات.

كما كتب عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن "محمد علي الحوثي" في تغريدة على تويتر مساء أمس الثلاثاء، أن حظر الولايات المتحدة موقع التلفزيون الناطق باسم الجماعة على شبكة الإنترنت ومواقع أخرى إيرانية يؤكد وصول رسالة هذه المواقع وتأثيرها وأن الإعلام الحر يخيف الأنظمة وإن ادعت الحرية ونادت بها.

/إنتهى/

رمز الخبر 1915583

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =