مقتل 450 من حركة "طالبان" وسط معارك طاحنة في هرات

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية اليوم الاثنين أن قواتها قضت خلال اليوم الماضي على 455 من مسلحي حركة "طالبان" مع إصابة 232 آخرين منهم  في مناطق متفرقة من البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه اشتدت المعارك بشكل خاص حول هرات، ثالث أكبر المدن الأفغانية غربي البلاد، حيث دخل مقاتلو "طالبان" أحياءها المركزية وحاولوا الليلة الماضية اقتحام سجن المدينة، وذلك بعد سيطرتهم على مناطق المقاطعة بأكملها تقريبا. من جانبه نقل الجيش وحدات للقوات الخاصة إلى هرات تعزيزا لقواتها المرابطة هناك.

وصرحت تقارير إعلامية أفغانية بإغلاق مطار هرات، تزامنا مع إلغاء رحلات جوية في مطار مدينة قندهار جنوبي البلاد أيضا، بعدما أصاب صاروخان المدرج أثناء قصف نفذته عناصر "طالبان".

كما يستمر القتال بين الجيش ومسلحي "طالبان" في لشكركاه، عاصمة إقليم هلمند الجنوبي، وإذا سقطت إحدى هذه المدن، فستكون هذه هي المرة الأولى منذ عام 2016 التي تستولي فيها "طالبان" على عاصمة إقليمية.

في أوائل يوليو، سيطرت "طالبان" على مناطق على طول حدود أفغانستان مع خمس دول هي إيران وطاجيكستان وتركمانستان والصين وباكستان، وسط استمرار انسحاب قوات التحالف الغربي من البلاد.

وقال الرئيس الأفغاني أشرف غني في خطاب أمام البرلمان اليوم الاثنين إن الحكومة قدمت تنازلات كبيرة لأجل السلام لكن "طالبان" صعدت الوضع الأمني في عموم البلاد.

ودعا الأفغان إلى توحيد الصفوف لمواجهة "طالبان" وتعويض الفراغ الذي أحدثه انسحاب القوات الأجنبية، مؤكدا أن السلطات وضعت "خطة عسكرية وأمنية شاملة" وأن الوضع "سيتغير خلال 6 أشهر".

/انتهى/

رمز الخبر 1916632

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =