السفارة الايرانية في باكستان ترد على الاتهامات الصهيونية

أكدت السفارة الايرانية في باكستان في بيان أن الحفاظ على السلام والاستقرار في الخليج الفارسي وبحر عمان من ثوابت السياسة الايرانية، في اشارة الى محاولات الكيان الصهيوني المستمية لتوزيع الاتهامات وايجاد التوتر في المنطقة وانسياق بعض الدول الغربية مع هذه التوجهات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان بيان السفارة الإيرانية في إسلام أباد اليوم الثلاثاء اكد على ضرورة توخي وسائل الإعلام اليقظة والحذر من أي أجواء كاذبة ومنحازة لأغراض سياسية محددة وعدم نشر مثل هذه الاكاذيب في الصحافة.

واضاف البيان أن بعض التقارير المنشورة بشان وقوع حوادث أمنية متتالية للسفن في الخليج الفارسي وبحر عمان مشبوهة للغاية، ودعت السفارة وسائل الإعلام إلى توخي الحذر من نشر الاخبار الكاذبة التي تقف وراءها اغراض سياسية.

وأعتبر البيان أن الكيان الصهيوني الغاصب، وانطلاقا من عدائه العميق للجمهورية الإسلامية، يسعى لحياكة المؤامرات واطلاق الاتهامات وخلق التوتر في المنطقة تعبيرا عن انزعاجه للانتقال السلس للسلطة في ايران وبدء انطلاق الحكومة الجديدة ، والمؤسف ان بعض الدول الغربية دعمت هذا السلوك السلبي والمغرض للكيان الصهيوني .

وأكدت السفارة أن الكيان الصهيوني كان يحاول دائما تعطيل وعرقلة مفاوضات ايران مع الدول الأخرى في اطار الاتفاق النووي، لكن الجمهورية الإسلامية، وفي الوقت الذي تمتلك فيه الاستعداد الكافي للرد الحاسم فأنها وكما كانت دائما تلتزم باقصى درجات ضبط النفس امام مثل هذه الاتهامات الواهية والاستفزازية، وذلك لان سياسة ايران المبدئية هي إرساء الاستقرار والأمن في منطقة الخليج الفارسي وبحر عمان./انتهى/

رمز الخبر 1916876

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =