الكاظمي يدعو المهاجرين من الأطياف الدينية للعودة إلى العراق

أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أن "قيم المواطنة الحقة هي الحماية الصادقة لجميع الطوائف والقوميات" داعيا المهاجرين من المسيحيين وبقية الأطياف العراقية للعودة إلى البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء،انه قال مكتب الكاظمي إن "رئيس الوزراء استقبل وفد مطارنة الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية، برئاسة غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، والذي ضم عددا من المطارنة من مختلف محافظات العراق، ودول الجوار، وأوروبا، وأمريكا".

في وقت سابق عبر رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشيل، عن قلقه العميق من استمرار دخول أعداد متزايدة من المواطنين العراقيين إلى أراضي الاتحاد وخاصة إلى ليتوانيا، بشكل غير قانوني عبر بيلاروس.

ونقل مصدر أوروبي مطلع عن ميشيل قوله: "ننتظر من العراق مواقفا وتصرفات حازمة تجاه هذا الأمر، خاصة لجهة احترام مبدأ إعادة القبول المنصوص عنه في اتفاقية الشراكة والتعاون المبرمة بين بروكسل وبغداد".

وكانت السلطات الليتوانية اتهمت سابقا بيلاروس بتنظيم رحلات لمواطنين عراقيين إلى أراضيها تمهيدا لمرورهم إلى دول الاتحاد وخاصة ليتوانيا بشكل غير قانوني، محملة العراق جزءا كبيرا من المسؤولية.

/انتهى/

رمز الخبر 1916990

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =