الرئيسان الايراني والصيني يتبادلان التهاني بمرور 50 عاما على انطلاق العلاقات الثنائية

تبادل كل من الرئيس الايراني "سيد ابراهيم رئيسي" ونظيره الصيني "شي جين بينغ"، التهاني لمناسبة مرور خمسين عاما على انطلاق العلاقات السياسية بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه نقلا عن فضائية "سي جي تي ان" الصينية، ان "بينغ" كتب الى "رئيسي" في برقية التهنئة بالمناسبة : انه منذ تشكيل العلاقات الستراتيجية الشاملة في عام 2016 ، ترسخت الثقة المتبادلة بين البلدين، الى جانب التعاون الثنائي المربح الذي حقق تقدما في شتى المجلات.

ولفت الرئيس الصيني، الى تعاون بكين - طهران في مواجهة جائحة كورونا؛ واصفا العلاقات بين البلدين انها "قيمة".

كما اعرب بينغ عن امله في اغتنام الفرص بحلول الذكرى الخميس لانطلاق العلاقات الدبلوماسية بين ايران والصين، بهدف تمتين اواصر الصداقة والنهوض بمستوى التعاون الثنائي في مختلف المجالات وتعزيز الشراكة الستراتيجية الشاملة بما يخدم مصلحة البلدين وشعبيهما.

و ورد في هذا التقرير، ان آية الله رئيسي اعتبر في رسالته، ايران والصين حضارتين عريقتين، وان اواصر الصداقة القائمة بينهما بمثابة شجرة قديمة تتغذى منذ الاف السنوات عبر التبادل القائم على المودة والتي اصبحت الركيزة الاساسية من اجل بناء شراكة استراتيجية شاملة بين البلدين.

واكد رئيس الجمهورية، بحسب المصدر الصيني نفسه : ان ايران لا تزال على عهدها في بناء علاقات رفيعة مع الصين، وستواصل جهودها مع بداية العقد السادس لهذه العلاقات، لرفع مستوى التعاون الاستراتيجي وتعزيز الاواصر الثنائية؛ بما يعزز التعاون العلمي في شتى المجالات.

/انتهى/

رمز الخبر 1917027

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =