لافروف وأمير عبد اللهيان يبحثان هاتفيا العلاقات الثنائية والوضع في افغانستان

أجرى وزير الخارجية الروسي، يوم الخميس، مع وزير الخارجية الايراني الجديد وبحث معه بشأن العلاقات الثنائية والوضع في افغانستان وسائر القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه خلال المحادثات الهاتفية قدم سيرغي لافروف التهنئة لحسين امير عبدالليهان لمناسبة حصوله على ثقة مجلس الشورى الاسلامي لتولي حقيبة الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وبحث الوزيران الروسي والايراني كذلك بشأن العلاقات الثنائية والوضع في افغانستان واهمية الحوار السلمي بين القوى السياسية في هذا البلد. وتم إيلاء اهتمام خاص للوضع في أفغانستان، والتأكيد على أن موسكو وطهران تلتزمان بمقاربات مماثلة، وتدعوان إلى حوار سلمي بين القوى السياسية الأفغانية وتشكيل حكومة أفغانية شاملة.

ودعا وزير الخارجية الروسي نظيره الإيراني إلى استئناف المفاوضات في فيينا حول البرنامج النووي الإيراني بأسرع وقت ممكن. كما تبادل الجانبان وجهات النظر بشأن القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

/انتهى/

رمز الخبر 1917309

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =