الخارجية الايرانية: يجب على الزوار استصدار تاشيرات عراقية لحين دخول قرار رفع التاشيرات حيّز التنفيذ

اكدت وزارة الخارجية الايرانية، على الرعايا الايرانيين الراغبين في التوجه الى العراق للمشاركة في مراسم اربعينية استشهاد الامام الحسين (ع)، ان يحصلوا على تاشيرات سارية الصلاحية لغاية الاعلان رسميا عن تنفيذ اتفاق الغاء التاشيرات بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان الخارجية الايرانية اصدرت بيانا اليوم الخميس، تعليقا على بعض الاخبار التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الالكترونية، بشان "موافقة العراق على الغاء تاشيرات الدخول مع ايران وايضا استقبال زوار الاربعين الايرانيين عبر المعابر الحدودية".

وجاء في البيان، ان الاتفاق على الغاء التاشيرات بين طهران وبغداد لايزال قيد المراحل القانونية؛ وكسائر الاتفاقات هناك حاجة الى مزيد من المحادثات بين مسؤولي البلدين لتحديد كيفية او تاريخ دخوله حيز التنفيذ.

واكد البيان، على ضرورة استصدار تاشيرات دخول الاراضي العراقية من جانب الرعايا الايرانيين، لغاية الاعلان رسميا عن تنفيذ اتفاق الغاء التاشيرات بين البلدين.

وكما شددت الخارجية في بيانها، على جميع الزوار الايرانيين والقائمين على تنظيم رحلات الاربعين، بما يشمل اصحاب المواكب والقوافل وشركات الطيران، تجنب السفر او عدم نقل الزوار الذين لم يحصلوا على تاشيرات سارية الصلاحية الى العراق، وان يتم نقل هؤلاء الزوار جوا فقط./انتهى/

رمز الخبر 1917996

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =