الصين تؤمن بأن إحياء الاتفاق النووي يصب في مصلحة جميع الأطراف

قال المتحدث باسم الخارجية الصينية، إن على الولايات المتحدة تصحيح السياسة الخاطئة المتمثلة في ممارسة الضغوط القصوى على إيران، والسعي إلى استئناف مبكر للمحادثات للتوصل إلى نتيجة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه اضاف "تشاو لي جيان" في مؤتمر صحفي في بكين اليوم الجمعة، إن الصين تؤمن دائما بأن الإحياء والتنفيذ الكاملين والفعالين لاتفاقية العمل المشترك الشامل ( الاتفاق النووي) يصب في مصلحة جميع الأطراف.

وأضاف أن على الولايات المتحدة، بصفتها البادئ بالتوتر في الوضع النووي الإيراني، أن تصحح سياستها الخاطئة المتمثلة في "الضغط الأقصى" على إيران وأن ترفع بالكامل جميع العقوبات غير القانونية ضد إيران.

وقال المسؤول الصيني إن على الولايات المتحدة أن تمضي قدما في عملية استئناف المفاوضات بسرعة والتوصل إلى نتيجة بهذه الطريقة.

وقال إن الصين ستعمل مع جميع الأطراف المعنية لمواصلة جهودها الحثيثة لإحياء الاتفاق النووي.

/انتهى/

رمز الخبر 1918239

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =