طلب أميركا بوصول الوكالة الدولية للطاقة إلى المواقع الحساسة بإيران يفتقر لأي اعتبار

وصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد اسلامي اليوم الثلاثاء، الطلب الأمريكي بضرورة وصول الوكالة الدولية للطاقة إلى ورشة بناء أجزاء أجهزة الطرد المركزي في مجمع "تساي" بمدينة كرج غرب طهران بأنه مرفوض ويفتقر لأي اعتبار.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كان في استقبال اسلامي في مطار موسكو، سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى روسيا كاظم جلالي واعضاء السفارة الايراني ومسؤولي شركة "روس اتوم".

ويرافق رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية في هذه الزيارة ، مساعده والمتحدث باسم المنظمة بهروز كمالوندي. و سيبحث اسلامي خلال زيارته لموسكو آخر التطورات والتعاون بين منظمة الطاقة الذرية الإيرانية وشركة "روس اتوم" الحكومية.

وكان اسلامي قد شارك الاسبوع الماضي في اجتماع المؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، والتقى على هامش الاجتماع مع رئيس شركة :روس اتوم" أليكسي ليخاتشيوف.

/انتهى/

رمز الخبر 1918362

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =