قائد الثورة: يجب معاقبة كل من يقف خلف فاجعة "قندوز"

أكد قائد الثورة الإسلامية، آية الله العظمى السيد "علي خامنئي" على ضرورة معاقبة من يقف خلف فاجعة إنفجار المسجد في أفغانستان، بمحافظة "قندوز" والحيلولة دون تكرار مثل هذه المآسي.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد "علي خامنئي" أكد في رسالة من حضرته؛ بما يتعلق بإنفجار مسجد في محافظة "قندوز" في أفغانستان ووفاة ععد من المُصلّين؛ على أهمية معاقبة القابعين وراء هذه الفاجعة والحيلولة دون وقع مثل هذه المآسي.

هاكم نص رسالة قائد الثورة

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد أحزنتنا فاجعة الانفجار المأساوية في مسجد منطقة "خان آباد" التابعة لمحافظة "قندوز"، والتي أسفرت عن مقتل عدد كبير من المُصلّين المؤمنين، وإني على أمل كبير أن يقوم المسؤولين في البلد المجاور والشقيق " أفغانستان" بمُحاسبة مُرتكبي هذه الفاجعة الكبرى وأن يتّخذوا الإجراءات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه المآسي.

أسأل الله عز وجل أن يرحم شهداء هذا الحادث وأن يرفع شأنهم ودرجاتهم في علّيين ، وأن يشفي الجرحى شفاءاً عاجلاً سريعاً، والصبر والسلوان لأهالي الشهداء والناجيين من الحادث

السيد علي خامنئي

/إنتهى/

رمز الخبر 1918722

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =