الاتهام الأمريكي للصين بممارسة سياسة غير سوقية عديم الأساس

قال لو يوتشنغ نائب وزير الخارجية الصيني، إن بلاده ترفض الاتهامات الأمريكية عديمة الأساس الزاعمة بأن بكين تنتهج "سياسة غير سوقية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أضاف الدبلوماسي الصيني، في مقابلة مع قناة CGTN التلفزيونية: "لاحظنا وجود بعض اللحظات الإيجابية في بيان الممثلة التجارية الأمريكية، لكننا في نفس الوقت نرفض بشدة اتهاماتها التي لا أساس لها. وأريد أن أؤكد أن الصين والولايات المتحدة طرفان لا ينفصلان، لهما مصالح مشتركة".

وأشار إلى أنه على الرغم من المحاولات الأمريكية لتعطيل سلسلة التوريد، وعلى الرغم من تأثير الوباء، تستمر التجارة الثنائية في النمو.

وتابع نائب وزير الخارجية الصيني: "يعتبر التعاون الاقتصادي والتجاري، من الأمور الحيوية للمصالح المشتركة للصين والولايات المتحدة. نأمل أن تغير الحكومة الأمريكية مسارها بالفعل، وأن تعمل مع مجتمع الأعمال لتحويل التعاون الاقتصادي -التجاري إلى كاسحة جليد في العلاقات- الصينية الأمريكية ".

في وقت سابق، قالت الممثلة التجارية الأمريكية برتبة وزيرة كاثرين تاي، إن واشنطن تعتزم إثارة موضوع "السياسة غير السوقية" للسلطات الصينية مع بكين، بما في ذلك "إساءة استخدام الشركات المملوكة للدولة، وسلوكها المناهض للمنافسة، وسرقة الملكية الفكرية الأمريكية".

في الأشهر الثمانية الأولى من عام 2021 ، نمت التجارة بين الولايات المتحدة والصين بنسبة 36.6٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي وبلغت 470.31 مليار دولار.

/انتهى/

رمز الخبر 1918805

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =