نقدر بصدق كل الدول التي أرسلت اللقاح لإيران/ يجب وضع خارطة طريق شاملة بشأن كورونا

أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، أن الحكومة تقدر بصدق كل الدول التي أرسلت اللقاح إلى إيران، فيما دعا إلى وضع خارطة طريق شاملة بشأن مواجهة فيروس كورونا والقضاء عليه بالتمام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي أشار في حديث له اليوم السبت إلى أن "الاستخفاف بأمر كورونا يمكن أن يكون له عواقب وخيمة، لذلك أحث الناس على اتباع قواعد البروتوكولات الصحية بالإضافة إلى اخذ التطعيم".

وشدد أنه "يجب على وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي أن تدعم اللقاح المنتج للشركات المحلية بحيث يمكن تقديم منتجاتها بالجودة اللازمة".

وأعرب الرئيس عن تقديره للدول التي تتعاون في إرسال اللقاح إلى إيران، قائلا: "إنني أقدر بصدق كل الدول التي أرسلت اللقاح، وخاصة الصين، وأعتقد أن مثل هذا التعاون الإنساني يجب أن يستمر دائمًا بين الدول الصديقة والمنطقة".

وقال رئيسي إن استمرار أسلوب التعامل مع أمراض کورونا يتطلب وضع خارطة طريق شاملة والقضاء على المرض.

واكد ضرورة الاستمرار بالتطعيم بلقاح كورونا بقوة في البلاد، مصرحا بان سياسة الحكومة في هذا الصدد تتمثل بالاقناع وليس الاجبار والعمل التوعوي من اجل كسب ثقة المواطنين ومواكبتهم لعملية التطعيم.

وذكر أن "التطعيم إجراء وقائي لكنه غير كاف"، مشيرا إلى ضرورة التقيد التام بمبادئ البروتوكولات الصحية في عملية إعادة فتح المدارس والجامعات والملاعب وصلاة الجمعة، وقال: "ينبغي على المسؤولين المعنيين في عملية إعادة الافتتاح إجراء التخطيط والرصد اللازمين حتى لا تكون صحة الناس مهددة بالخطر".

/انتهى/

رمز الخبر 1918939

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 10 =