ممثل إيران لدى الأمم المتحدة يرد على انتهاكات أمريكا للأحكام الدولية

رد ممثل إيران لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، على انتهاكات الولايات المتحدة لأحكام محكمة العدل الدولية وقراراتها في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال تخت روانجي في كلمته خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة أن عدم امتثال الولايات المتحدة لأحكام محكمة العدل الدولية وقراراتها أمر مؤسف، واضاف: إن الجمهورية الإسلامية الايرانية تعترف بدور محكمة العدل الدولية في منع العنف والحد من الأزمات من خلال التسوية السلمية للنزاعات ، وتعتقد أن المحكمة بحمايتها للنظام الدولي والتصدي للاجراءات الاحادية تعزز سيادة القانون.

وذكر أنه نظرا الى المصادقة على العديد من القوانين والاوامر التنفيذية في الولايات المتحدة والتي تتعارض بشكل صارخ مع القانون الدولي، تم تجاهل حصانة الحكومة الإيرانية في المحاكم الأميركية، وأدى هذا الإجراء إلى رفع العديد من الدعاوى القضائية ضد جمهورية إيران الإسلامية والمسؤولين الإيرانيين والمؤسسات في المحاكم الأميركية ونتيجة لهذه الدعاوى القضائية ، تم تجميد ممتلكات الإيرانيين ، بما في ذلك ارصدة البنك المركزي الإيراني وعقب هذه الأحكام ، تمت مصادرة ارصدة البنك المركزي تنفيذاً لهذه الأحكام.

وأعرب تخت روانجي، عن اعتقاده بأن مثل هذا الحصار والمصادرة يتعارض مع معاهدة المودة المبرمة بين البلدين عام 1955 ، وان محكمة العدل الدولية قد ايدت في 13 فبراير 2019 ، اختصاصها للنظر في هذه الاجراءات في قضية "بعض الممتلكات الإيرانية" ، وان هذا الملف هو قيد النظر في هذه المحكمة.

وأشار الى انه بعد انسحاب الولايات المتحدة من جانب واحد من الاتفاق النووي وقرارها غير القانوني بإعادة فرض الحظر خلافا لمعاهدة المودة استهدفت بشكل مباشر أو غير مباشر المواطنين والشركات الإيرانية وإيران.

/انتهى/

رمز الخبر 1919309

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha