ايران من الدول الرائدة في العالم في مجال تحليل ظاهرة العواصف الترابية

قالت مديرة مركز آسيا والمحيط الهادئ لتطوير إدارة معلومات الكوارث، "لاتيزيا روسانو" ان ايران دولة رائدة في معرفة وتحليل ظاهرة العواصف الترابية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان مديرة مركز آسيا والمحيط الهادئ لتطوير إدارة معلومات الكوارث قالت في تصريحها: "نحن مستعدون لتسهيل التعاون للحد من الآثار السلبية للعواصف الترابية من خلال العمل على المستويين الإقليمي والدولي".

واشارت إلى تأثير العواصف الترابية على القطاع الزراعي والطاقة والبيئة والطيران وتأثيرها المدمر للغاية على صحة الإنسان، قائلة: تظهر النتائج أن أكثر من 6 ملايين شخص في الصين وايران وباكستان وأوزبكستان تعرضوا لمدة 10 أشهر على الأقل في عام 2019 لمستويات غير صحية من التلوث الجوي بسبب العواصف الترابية.

واكدت ان الجمهورية الإسلامية الايرانية دولة رائدة في مجال معرفة وتحليل ظاهرة العواصف الترابية وأجرت أهم الأبحاث في هذا المجال وتتمتع بتاريخ حافل من الريادة في المجتمع الدولي في مجال مكافحة العواصف الترابية.

جدير بالذكر ان مكتب مركز آسيا والمحيط الهادئ لتطوير إدارة معلومات الكوارث (EPDIM) التابعة للجنة الاقتصادية والاجتماعية لآسيا والمحيط الهادئ (SCOP) افتتح في طهران عام 2018 بهدف الحد من الخسائر البشرية والمادية الناجمة عن الكوارث الطبيعية والمشاركة في تصميم واستثمار وتنفيذ السياسات المتعلقة بمواجهة الكوارث./انتهى/

رمز الخبر 1920243

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =