نحاول توفير فرص تعليمية عملية للطلاب لاستخراج أفضل ما لديهم من قدرات

اكد رئيس مجموعة العمل لتطوير تقنية النانو في ايران، في ختام المهرجان الطلابي لمؤسسة تعليم تقنية النانو، على تحويل تجارب الطلاب إلى منتجات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رئيس مجموعة العمل للترويج والتدريب بالمقر الرئيسي لتطوير تقنية النانو، عماد أحمدوند، قال: "يمكن للفائزين في مسابقة طلاب النانو تحويل أفكارهم إلى منتجات من خلال تشكيل فرق".

واضاف أحمد وند في ختام المهرجان الطلابي لمؤسسة تعليم تقنية النانو، الذي أقيم في صندوق الابتكار والازدهار: "إن الخطوة التالية من المسابقة الوطنية لتقنية النانو هي التحرك نحو تطوير التكنولوجيا لأن حدث المسابقة الوطنية لتقنية النانو يركز على التعلم العملي".

واكد ان عقد البرامج الطلابية يحاول توفير فرص تتناسب مع قدرات الطلاب في مسار التعلم، قائلاً: "نحاول توفير فرص التعلم العملي للطلاب لاستخراج أفضل ما لديهم من قدرات".

واضاف رئيس مجموعة تطوير تقنية النانو في ايران: "برامج الطلاب هي فرصة جادة للطلاب للتعلم والنمو في درجات الماجستير والدرجات العليا، وبناءً على ذلك، حاولنا وضع الطلاب في اتجاه تطوير التكنولوجيا خلال المسابقة الوطنية لتكنولوجيا النانو".

وأضاف أحمد وند: إن حدث nano-Startup هو استمرار لهذا الحدث بحيث تصبح أفضل الأفكار منتجا في غضون عام إلى عامين./انتهى/

رمز الخبر 1920339

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =