السفير الإيراني والنائب الأول لوزير خارجية كوريا الجنوبية يناقشان القضايا الثنائية بين البلدين

خلال الاجتماع مع السفير الإيراني سعيد بادامجي شبستري، أكد نائب الوزير تشوي جونغ-كون، مجددا موقف الحكومة الكورية المتمثل في أنها ستواصل جهودها الدبلوماسية من أجل إحراز تقدم في مفاوضات فيينا الرامية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه خلال الاجتماع مع السفير الإيراني سعيد بادامجي شبستري، أكد نائب الوزير تشوي جونغ-كون، مجددا موقف الحكومة الكورية المتمثل في أنها ستواصل جهودها الدبلوماسية من أجل إحراز تقدم في مفاوضات فيينا الرامية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني، مع الأخذ في الاعتبار أهمية العلاقات بين سيئول وطهران.

كما اقترح مواصلة التواصل الوثيق بين البلدين لحل القضايا الثنائية. ويُعتقد أن القضايا تشير إلى الأصول (الأموال) الإيرانية المجمدة لدى سيئول.

واتفق الجانبان على اتخاذ إجراءات مختلفة لتعزيز العلاقات الودية والتعاونية التاريخية بين البلدين بمناسبة الذكرى السنوية الستين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما في العام المقبل.

وتقدر الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية بـ 7 مليارات دولار. وقد تواصلت الحكومة الكورية الجنوبية عن كثب مع الدول المعنية بشأن هذه المسألة، وسط نزاع دبلوماسي مطول مع إيران بشأن أصولها المجمدة لدى سيئول.

/انتهى/

رمز الخبر 1920636

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =