حزب الله لبنان: لن نسلم السلاح حتى إذا انسحب الجيش الصهيوني

اكد مسؤول العلاقات الخارجية في حزب الله لبنان ان حزبه لن يسلم سلاحه وفق القرار 1559 حتى إذا انسحب الجيش الصهيوني من لبنان.

 وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن صحيفة البيان الاماراتية أن " علي دعموش " مسؤول العلاقات الخارجية في حزب الله لبنان شدد في باريس علي ان حزبه لن يسلم سلاحه كما يطالب قرار الامم المتحدة رقم 1559 حتى إذا انسحب الكيان الصهيوني من مزارع " شبعا " المحتله في جنوب لبنان.
 وأكد " دعموش " في مؤتمر صحافي بمركز استقبال الصحافة الأجنبية في باريس على الاستراتيجية الدفاعية لحزبه, 
مشدداً على انه حتى في مثل هذه الحالة فانه يرى بان اللبنانيين سيكونون دائماً في حاجة الى الدفاع عن بلدهم ضد التهديد الصهيوني.
 وأوضح ان هذا التهديد يتمثل خصوصاً في التصريحات الصهيونية المعادية والخروقات الجوية التي يرتكبها الكيان الصهيوني ضد الأراضي اللبنانية واكد
مجدداً على ضرورة الخروج من القرار 1559 لمجلس الأمن الذي يطالب خصوصا بنزع سلاح المقاومه في لبنان.
 ودعا دعموش فرنسا وأوروبا إلى المساعدة في الحوار اللبناني ـ اللبناني للإسهام في إحلال السلم الأهلي م
وضحا  انه لن يلتقي خلال وجوده في فرنسا، أي مسؤول فرنسي مشيراً إلى انها زيارة خاصة للاشتراك في مؤتمر سياسي كما انه امتنع عن الاجابه علي سوال وجهه له مراسل صهيوني. /انتهى/

رمز الخبر 192128

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =