مجموعة من القطع البحرية الإيرانية تنطلق الى المياه الدولية الحرة

انطلقت مجموعة من السفن القتالية التابعة للقوة البحرية للجيش الايراني، تضم فرقاطتي تنب وبندرعباس اللوجستيتين الى جانب المدمرة دنا، صباح الخميس، من بندرعباس جنوب البلاد، الى المياه الدولية الحرة بهدف الاستطلاع والتدريب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مجموعة من السفن القتالية التابعة للقوة البحرية للجيش الايراني، تضم فرقاطتي تنب وبندرعباس اللوجستيتين الى جانب المدمرة دنا، صباح الخميس، من بندرعباس جنوب البلاد، الى المياه الدولية الحرة بهدف الاستطلاع والتدريب.

هذا وكان مساعد الشؤون التنسيقية للقائد العام للجيش الايراني الادميرال "حبيب الله سياري" وقائد القوة البحرية للجيش الادميرال "شهران ايراني" على رأس المودعين للمجموعة البحرية.

وصرّح قائد المقر المتقدم للبحرية الايرانية في المنطقة الجنوبية، بان علم الجمهورية الاسلامية سيرفرف على هذا الاسطول في البحار والمحيطات الدولية حاملا صوت المستضعفين في العالم.

وتحدّث الادميرال الثاني آريا شفقت رودسري إلى كادر هذا الاسطول قائلاً: عليكم تسخير كل طاقاتكم وابداعاتكم في هذه الرحلة لتعودوا الى البلاد بنتائج مثمرة من هذه الرحلة الاستكشافية والتدريبية والقتالية.

/انتهى/

رمز الخبر 1921478

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha