الكيان الصهيوني يحذّر المستوطنين من السفر إلى تركيا خوفاً من انتقام إيراني

حذّر الكيان الصهيوني المستوطنين من السفر إلى تركيا "خشية التعرّض للاستهداف من قبل إيران"، في أعقاب اغتيال الضابط حرس الثورة "حسن صياد خدايي".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال بيان صادر عن الهيئة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، إنّ "الهيئة الإسرائيلية التابعة لمجلس الأمن القومي حذّرت الإسرائيلين من السفر إلى تركيا، تحسّباً من محاولات إيرانية لشنّ هجمات ضدّ أهداف إسرائيلية".

وأوضح البيان أنّ "تركيا تعتبر في هذا السياق دولة ذات خطورة عالية بالنسبة إلى الإسرائيليين، وأنّ التحذير يستند إلى تهديدات فعلية، بحسب مسؤولين في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية".

وطالب البيان "الإسرائيليين توخيّ الحذر من السفر إلى دول مجاورة تتقاطع حدودها مع إيران"، مشيراً إلى أنّ "درجة الخطر ارتفعت في هذه الدول أيضاً".

ويوم أمس، اتهم قائد حرس الثورة في إيران اللواء حسين سلامي "إسرائيل" باغتيال الشهيد صياد خدايي.

وفي السياق نفسه، قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قبل أيام إنّ "يد الاستكبار العالمي تقف خلف اغتيال الشهيد حسن صياد خدايي"، مضيفاً أنّ الانتقام لمقتله "أمر مؤكد".

/انتهى/

رمز الخبر 1924157

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =