سيطرة الجيش السوري على كامل الحدود السورية أمر ضروري

أكد الرئيس الإيراني آية الله ابراهيم رئيسي لدي استقباله وزير الخارجية السوري" فيصل المقداد"، أمس الأربعاء، على أن"سيطرة الجيش السوري على كامل الحدود أمر ضروري وينبغي احترام سيادة سوريا".

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، ان آية الله رئيسي أعرب في اللقاء عن تمنياته لسوريا حكومة و شعبا بدوام التوفيق والنجاح وقال : اني واثق بان المستقبل سيكون لصالح الشعب السوري وأن صبر ومقاومة الشعب السوري سيجعل مستقبل هذا البلد والمنطقة مشرقًا.

وأضاف الرئيس الإيراني، كما تفضل سماحة قائد الثورة الاسلامية يجب ان يخرج الأميركيون من شرق الفرات في سوريا وهذا سيكون السبيل الرئيسي لحل الأزمات في غرب أسيا.

المقداد: لدينا مبادرات مختلفة لتسوية المشاكل في البلاد

من جانبه أبلغ وزير الخارجية السوري فيصل المقداد في اللقاء التحيات الحارة من الرئيس السوري ‌بشار الأسد الي نظيره الايراني آية الله ابراهيم رئيسي و قدّم تقريرا عن الأوضاع السياسية و الأمنية لبلاده.

وأعلن المقداد عن ارادة بلاده لتسوية المشاكل القائمة في سوريا قائلا: لدينا مبادرات سياسية و دبلوماسية مختلفة لتحقيق هذه الأهداف.

وأعرب وزير الخارجية السوري عن تقديره لقمة مسار أستانا الثلاثية في ايران معربا عن ارتياحه لانجازات هذه القمة الثلاثية قائلا: توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية ووجهات نظر رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية تدل علي التحالف بين طهران و دمشق.

المصدر: موقع رئاسة الجمهورية الاسلامية الايرانية

رمز الخبر 1925354

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha