الأمانة الدائمة للمؤتمر دعم الإنتفاضة الفلسطينية تدين جرائم الكيان الصهيوني

أدانت الأمانة الدائمة للمؤتمر الدولي لدعم الإنتفاضة الفلسطينية التابعة لمجلس الشوری الإسلامي في إيران، في بيان لها الجرائم التي ارتكبها الكيان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن الأمانة الدائمة للمؤتمر الدولي لدعم الإنتفاضة الفلسطينية قالت في بياناً لها اليوم الأحد: "مرة أخرى ارتكب الكيان الصهيوني جریمة جديدة من خلال الاعتداءات على قطاع غزة والتي اسفرت عن استشهاد العشرات من الأبرياء".

وتابع البیان: "هذا الكيان اختار العدوان على غزة المظلومة والمقاومة للخروج من أزمته الداخلية وإنقاذ نفسه بعد ما شهد سقوط خمس حكومات ذات اتجاهات مختلفة في ثلاث سنوات ونصف فقط ويعاني حاليا من انهيار داخلي وأزمة لا تنتهي".

وقالت الامانة العامة للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية في بيانها: "اننا اذ ندين هذه الجرائم، ندعو الجمعيات الدولية والبرلمانات حول العالم وكذلك الحكومات والأنظمة المستقلة والمنظمات غير الحكومية والشخصيات الحقيقية الى الدفاع عن الشعب الفلسطيني، ونطالب استخدام كل طاقاتها وقدراتها السياسية والثقافية والاجتماعية والإعلامية لمنع استمرار جرائم الكيان الصهيوني".

وأكد البيان أن الدول الإسلامية توظف كل طاقاتها لدعم الشعب الفلسطيني تضامنا مع الفلسطينيين.

وبدأ الجيش الصهیونی عدوانه على مناطق متفرقة من قطاع غزة منذ مساء الجمعة الماضية (5اب/اغسطس)،مما اسفرت اعتداءاتها على غزة عن استشهاد 32 شخصا بينهم 6 أطفال.

وأصيب 215 مواطنًا فلسطينيًا آخرين منذ بدء عدوان الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة، بينهم 96 طفلاً.

/انتهى/

رمز الخبر 1925751

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha