دعوات لشدِّ الرحال إلى الأقصى وتلبية نداء الفجر العظيم وجمعة "رباطنا درع"

دعت حركة "حماس" للحشد والاستنفار والمشاركة في فجر وجمعة "رباطنا درع"؛ "حمايةً للمسجد الأقصى وتصدّياً لانتهاكات الاحتلال واعتداءات مستوطنيه".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه وقالت "حماس"، في بيان لها اليوم الخميس: "ندعو جماهير شعبنا في القدس والضفة والداخل المحتل، إلى مواصلة شدّ الرّحال إلى المسجد الأقصى المبارك والرّباط فيه، دفاعاً عن القدس والأقصى، ووقوفاً في وجه اعتداءات الاحتلال الصهيوني المتصاعدة، واستفزازات قطعان مستوطنيه".

وحيت "حماس" أهل القدس الصَّامدين، وأشادت برباطهم وجهادهم ودفاعهم عن المسجد الأقصى المبارك، ودعتهم إلى إدامة التصدّي لاقتحامات المستوطنين، وإفشال كلّ مخططاتهم الرامية إلى السيطرة على الأقصى.

ودعت "الحركة" جماهير الأمة العربية والإسلامية إلى التحرّك الفاعل، انتصارًا لمسرى الرَّسول صلى الله عليه وسلم، وتعزيزاً لصمود المقدسيين والمرابطين في الدفاع عن القدس والأقصى، نيابة عن الأمَّة قاطبة.

وانطلقت دعوات للحشد وشدِّ الرحال إلى الأقصى وتلبية نداء الفجر العظيم وجمعة "رباطنا درع" غدا الجمعة الموافق 26 أغسطس. وأكدت الدعوات على ضرورة مواصلة مسيرة الرباط المباركة في الأقصى، للدفاع عنه ومواجهة مخططات تهويده.

ونشرت مستوطنات متطرفات، أمس الأربعاء، صورا مخلة أثناء اقتحامهن الأقصى، في انتهاك واضح لحرمة المقدسات الإسلامية، ما أثار غضب الفلسطينيين، الذين دعوا إلى الرباط المستمر في المسجد للتصدي لاقتحامات المستوطنين.

/انتهى/

رمز الخبر 1926149

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha