كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا بعيد المدى وإعلان حالة الاستنفار في اليابان

أطلقت كوريا الشمالية ما يشتبه في أنه صاروخ بالستي عابر للقارات (ICBM)، هو الأحدث في سلسلة قياسية من عمليات الإطلاق الصاروخية في الأسابيع الأخيرة، حسبما أعلن الجيش الكوري الجنوبي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال مسؤول دفاعي إن هيئة الأركان العامة في كوريا الجنوبية "تعتقد أن كوريا الشمالية أطلقت صاروخا بالستيا عابرا للقارات"، من دون أن يخوض في مزيد من التفاصيل.

وأعلن رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا أن الصاروخ الذي أطلقته كوريا الشمالية سقط على ما يبدو في البحر داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان قرب جزيرة هوكايدو الشمالية، واصفا ذلك بأنه "غير مقبول إطلاقا"، داعيا لعقد اجتماع لمجلس الأمن القومي.

وقال كيشيدا "الصاروخ البالستي الذي أطلقته كوريا الشمالية يبدو أنه سقط في منطقتنا الاقتصادية الخالصة غربي هوكايدو"، واصفا عملية الإطلاق الصاروخية هذه بأنها "غير مقبولة إطلاقا"، ومشيرا إلى عدم ورود أنباء عن وقوع أضرار بأي سفن أو طائرات.

وتابع قائلا: "لقد أصدرت تعليمات للأمين العام لحكومة اليابان لعقد اجتماع لمجلس الأمن القومي. لقد قدمنا احتجاجا قويا إلى كوريا الشمالية . كوريا الشمالية تكرر استفزازاتها بكثافة غير مسبوقة حتى الآن. نكرر أن هذا أمر غير مقبول بشكل قاطع. حاليا لا توجد معلومات عن الأضرار التي لحقت بالطائرات والسفن".

/انتهى/
رمز الخبر 1928001

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha