" غلام علي حداد عادل " يدين موقف الاتحاد الاوروبي ازاء التعرض للنبي (ص)

دان رئيس مجلس الشوري الاسلامي " غلام علي حداد عادل " موقف الاتحاد الاوروبي ازاء التعرض للنبي (ص) معتبرا اياه عاملا لتصعيد النزاع المزعوم بين الدين والحريه.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجلس الشوري الاسلامي " غلام علي حداد عادل " دعا الانصار الحقيقيين للاديان والحريه بادانه المنتهكين للمقدسات السماويه وذلك في بدء اعمال الاجتماع  الاقليمي الثاني لزعماء الاديان الذي عقد في طهران.
 واكد " حداد عادل " في هذا الاجتماع الذي عقد بمبني رابطه الثقافه والعلاقات الاسلاميه في طهران ان توجيه الاهانه بالاشخاص واديانهم تحت شعار الحريه يعتبر بحد ذاته انتهاكا لحقوق الانسان موضحا ان مشكله الاوروبيين هي انهم لايعتبرون التعرض للاشخاص والمقدسات عملا سلبيا.
 وتساءل رئيس المجلس قائلا " ماهي المشكله التي يريد الاوروبيون حلها لدي العالم الاسلامي من خلال التعرض لنبيهم ورسولهم الاعظم الذي يعتبره اكثر من مليار مسلم من احب الناس اليهم ؟ "  .
 وشدد علي ان الجفاء بالدين والحريه يرفضه المومنون بالاديان السماويه والاحرار داعيا انصار الاديان الحقيقيين الي اعلان مواقفهم بكل صراحه ازاء المنتهكين لحرمه ومقدسات الديانات الالهيه الاخري وادانتها .
 واشار الي الاحترام الذي كان يكنه موسس النظام الاسلامي في ايران وقائد ثورتها العظيم الامام الخميني (رض) وخلفه قائد الثوره الاسلاميه سماحه آيه الله العظمي الخامنئي لاتباع الاديان السماويه موكدا ان الشعب الايراني وانطلاقا من مبادئه الدينيه السمحه يعيش الي جانب اتباع الديانات الاخري في جو مفعم بالاخوه والمحبه. /انتهي/

رمز الخبر 298416

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =