ايران قد تعيد النظر في سياستها النووية وتعاونها الدولي

أعلن وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي ان ايران قد تعيد النظرفي سياستها النووية وتعاونها الدولي في حال عدم قيام الموسسات الدوليه بضمان حقوقها المشروع

وأفادت وكالة مهر للانباء ان متكي اضاف في تصرح للصحفيين على هامش ملتقى (الطاقة والأمن ووجهات النظر الآسيوية) ردا على سؤال حول موقف ايران من نجاح النموذج الهندي في السياسة النووية حيث تتمتع الهند بدعم دولي رغم عدم انضمامها الى معاهدة حظر الانتشار النووي NPT قائلا " نعتقد ان بامكاننا الحصول على حقوقنا من خلال آليات الدوليه الموجوده  الا اننا اذا توصلنا الى ان الموسسات الدوليه لاتضمن حقوق شعبنا فعند ذلك سنعيد النظر في سياستنا النووية " .
 وتابع متكي " ان نموذج الجمهورية الاسلامية الايرانية يعتمد على ضمان حقوقنا ا في مجال استخدام التقنية النووية السلمية من خلال الآليات الدولية المتعارفة ونستفيد من عضويتنا في معاهدة حظر الانتشار النووي NPT التي استمرت علي مدي ثلاثين عاما ".
 ورأى وزير الخارجية امكانية مواصلة المحادثات بشأن الملف النووي الايراني موضحا ان البيان الذي صدر عن الاجتماع الاخير لحكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية شدد علي ضروره استمرار الحوار بين ايران والاطراف الاخري /انتهى/

رمز الخبر 302163

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =