رئيس الجمهورية : دور ايران وتركيا هام للغاية في العالم الاسلامي

اكد رئيس الجمهورية الدكتور محمود احمدي نجاد خلال استقباله سفير تركيا الجديد بطهران جينو غوركان , ان لايران وتركيا دور هام للغاية في المنطقة والعالم الاسلامي.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية وصف في هذا اللقاء ايران وتركيا بانهما بلدان كبيران ومؤثران في العالم الاسلامي معتبرا ان التعاون الثنائي بين البلدين امر هام جدا لحل قضايا المسلمين وقال : ان البلدين يتحملان مسؤوليات جسيمة على الصعيدين الاقليمي والدول يتجاه العالم الاسلامي.
واعرب احمدي نجاد عن ترحيبه بالتوجه الجديد لتركيا في قيامها بدور اكثر فاعلية في العالم الاسلامي مضيفا : ان الاسلام يجب ان يكون نقطة ارتكازنا في القضايا الدولية وان الاعتماد على القدرات الهائلة الكامنة لدى العالم الاسلامي بامكانه ان يوفر ارضية التقدم.
واشار الى طلب تركيا للانضمام الى الاتحاد الاوروبي , معتبرا فرض الشروط على هذا البلد او الاساءة الى ثقافته وتقاليده امرا خاطئا مضيفا : يجب على تركيا ان تحافظ على قدرتها وكرامتها , وان الجمهورية الاسلامية الايرانية مسرورة للتقدم الذي تحرزه جميع الدول الجارة والمسلمة وخاصة تركيا.
واكد احمدي نجاد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تساند الدول الاسلامية لاسيما الدول الجارة وترحب بتوسيع العلاقات مع تركيا في مختلف الاصعدة الثقافية والاقتصادية والسياسية.
وكان رئيس الجمهورية قد تسلم في بداية اللقاء اوراق اعتماد سفير تركيا الجديد لدى طهران.
واعتبر جينو غوركان في هذا اللقاء  تعزيز علاقات التعاون الثنائي بين طهران وانقره امر هام من اجل توطيد السلام والاستقرار والرخاء في المنطقة.
واكد ان تنمية وترسيخ العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية امرا يحظى بالاهمية الفائقة بالنسبة لتركيا , مشيرا الى ان بامكان البلدين تطوير العلاقات الثنائية في شتى المجالات ومن بينها الطاقة والمواصلات والتجارة والرياضة والشؤون البرلمانية./انتهى/

رمز الخبر 306242

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =