وزير الداخليه: هدفنا الاساس هو دعم الشعب الفلسطيني في تحديد مصيره

اكد وزير الداخليه " مصطفي بور محمدي " ان الهدف الاساس لايران هو دعم الشعب الفلسطيني في تحديد مصيره وذلك في موتمر صحفي عقده مع نظيره الفلسطيني " سعيد صيام " في طهران .

 وافادت وكاله مهر للانباء ان وزير الداخليه " مصطفي بورمحمدي " اعلن استعداد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لتلبيه احتياجات الشعب الفلسطيني في مجال الاداره والامن معتبرا لقاءه بنظيره الفلسطيني في طهران علي اعتاب يوم القدس العالمي بالمهم للغايه موكدا ضروره تعزيز العلاقات الثنائيه في المجالات كافه.
 وشدد " بور محمدي " علي ان ايران كانت تربطها دائما علاقات جيده مع الحكومات الفلسطينيه ومختلف الفصائل السياسيه للشعب الفلسطيني بمافيها حركه المقاومه الاسلاميه " حماس " معربا عن ارتياحه لتحقيق مطلب هذا الشعب في تشكيل حكومته الحاليه ووصف يوم القدس العالمي (آخر جمعه من كل شهر رمضان) رمزا للوحده والمقاومه والحبل المتين لاعتصام الامه الاسلاميه بالايمان والنصر.
 الجدير بالذكر ان الامام الخميني (رض) حدد آخر جمعه من كل شهر رمضان يوما للقدس العالمي ينظم فيه المسلمون في العالم المسيرات التي تنادي بتحرير القدس الشريف من دنس الصهاينه المحتلين. / انتهي/

     

 

رمز الخبر 393347

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =