آية الله هاشمي رفسنجاني يستقبل رئيس الوفد البرلماني لكوريا الجنوبية

أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية ‌الله أكبر هاشمي رفسنجاني خلال لقائه برئيس الوفد البرلماني لكوريا الجنوبية "كيم سونغ غون" ان ممارسة الضغوط على ايران بشأن انشطتها النووية المدنية غير مجدية.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان آية ‌الله هاشمي رفسنجاني قال خلال لقائه عصر أمس برئيس الوفد البرلماني الكوري الجنوبي, "فيما اذا كان تعاون وتعامل الطرف الآخر عقلائي فان ايران مستعدة للحوار وإزالة أي غموض محتمل ".
 وأكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام ان استخدام الجمهورية الاسلامية الايرانية للطاقة النووية يقتصر على الأهداف السلمية فقط .
 واعتبر آية الله هاشمي رفسنجاني كوريا الجنوبية شريك جيد لايران في المجالات الاقتصادية والتجارية والسياسية والثقافية .
 بدوره أوضح رئيس الوفد البرلماني لكوريا الجنوبية في هذا اللقاء ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لديها امكانات وطاقات كبيرة من اجل تحقيق تنمية اقتصادية شاملة, قائلا "لو امتزجت الانجازات الاقتصاد
ية والصناعية لكوريا الجنوبية مع الامكانات والثروات الغنية التي تمتلكها ايران لكانت النتائج ايجابية لتنمية البلدين ".
 وأعرب كيم سونغ غون عن رغبة الشركات الكورية الجنوبية الكبيرة في المشاركة في المشاريع الاقتصادية للجمهورية الاسلامية الايرانية, داعيا الى إعداد الارضية المناسبة لمشاركة هذه الشركات .
 وأشار المسؤول الكوري الجنوبي الى الأنشطة النووية المدنية التي تمارسها الجمهورية الاسلامية الايرانية, قائلا "ان كوريا الجنوبية تدعم حق ايران في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية "./انتهى/

رمز الخبر 460039

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =