قائد الثورة الاسلامية : يجب على الطلاب الجامعيين خوض المعترك السياسي بحذر

اكد قائد الثورة الاسلامية انه يجب على الطلاب الجامعيين خوض المعترك السياسي مع توخي اليقظة والحذر كي لايستغل الاعداء مواقفهم وتصريحاتهم.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي اكد في لقاء حميمي صباح اليوم مع حشد من الطلاب التعبويين من مختلف جامعات البلاد على ضرورة تخلي الطلاب باليقظة تجاه القضايا الداخلية والدولية  , معتبرا ان الطالب الثوري والتعبوي لايمكنه ان يكون غير مكترث ازاء القضايا السياسية في البلاد.
وقال قائد الثورة الاسلامية : ان الطالب يجب ان يكون متيقظا وان هذه اليقظة لاتعني فقط كراهية امريكا , فكراهية امريكا التي هي لديها امكانيات مالية ضخمة وخبرات هائلة في مجال الحرب الدعائية , بحاجة الى تعزيز اليقظة.
ودعا قائد الثورة الاسلامية طلاب الجامعات الى توخي الحذر ازاء مؤامرات الاعداء , واصفا التعبئة بانه قوة مناصرة ومخلصة للشعب
واعتبر سماحة آية الله العظمى الخامنئي قوات حرس الثورة الاسلامية بانها رمز الشهامة والمقاومة وليست مؤسسة عسكرية فحسب بل انها اوسع من ذلك.
واكد قائد الثورة الاسلامية ان الفرق بين التعبئة الطلابية وباقي التنظيمات هي ان التعبئة على استعداد لتلبية متطلبات الثورة في اي وقت ومكان.
واعتبر سماحته ان سر صمود البلاد وتفاؤلها بالمستقبل هو امتلاكها روح التعبئة , موضحا بسبب وجود هذه الروح فلا توجد اي ظلمة امام تطلعات البلاد. 
وتطرق سماحة آية الله العظمى الخامنئي في جانب آخر من كلمته الى سياسات الهيمنة الامريكية في العالم مضيفا : بعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق احتكرت امريكا الهيمنة على العالم , ففي حين لا تتجرأ الدول الاوروبية على مواجهة امريكا , فان الشعب الايراني قد اثار الشكوك حول البديهيات السياسية لاكبر قوة سلطوية , وهذا الامر يعد كالسم الزعاف بالنسبة لامريكا.
ووصف امريكا بانها اكثر دول العالم كراهية مشيرا الى الاستقبال الشعبي الذي يلقيه رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال زياراته لمختلف دول العالم واضاف : ان شعوب هذه الدول تستقبل الرئيس الايراني باشتياق ولهفة ولكن اذا سافر الرئيس الامريكي الى هذه الدول فانهم يحرقون صوره./انتهى/
 

 


رمز الخبر 490064

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =