قائد الثوره :مستقبل الشعب الايراني سيصبح اكثر ازدهارا مما كان عليه

قال قائد الثوره الاسلاميه آيه الله السيد علي الخامنئي ان مستقبل الشعب الايراني في ظل التمسك بالقيم الاسلاميه ونهج الامام الخميني "رض" سيصبح اكثر ازدهارا مما مضي.

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان قائد الثوره الاسلاميه الذي كان يتحدث في ذكري رحيل الامام الخميني "رض" وسط حشد غفير من ابناء الشعب الايراني وصف نهج الامام الراحل بانه المنهج الوحيد الذي يحقق المبادي ء الاسلاميه و الوطنيه .
واضاف قائد الثوره الاسلاميه ان سر شعبيه الامام الخميني "رض" تكمن في اتكاله علي الله سبحانه وتعالي وتمسكه بالاسلام و القرآن .
واكد سماحته ان الوقوف في وجه القوي المتغطرسه و السير نحو التقدم والازدهار و الاستقلال يتطلب دفع ثمن باهظ مضيفا ان الامام الخميني "رض" من خلال اعتماده علي الشعب استطاع ان يحكم علي قلوب الناس .
واضاف قائد الثوره الاسلاميه ان المساومه علي الحق و التنازل امام القوي المهيمنه والمتغطرسه لايمكنها ان تحقق تطلعات الشعوب بل الصمود هو الذي يحقق امال الشعوب.
واشار الي صمود الشعب الايراني الذي مهد الطريق لوصوله الي التقنيه النوويه السلميه قائلا ان نهج الشعب الايراني الابي من اجل الحصول علي الطاقه النوويه ليس مبنيا علي الاستسلام امام المتغطرسين بل التجربه اثبتت للشباب الايراني  بان الاعتماد علي الذات والصمود والدءب هي التي تحقق طموحاته .
واشارايه الله السيد علي الخامنئي إلي القوى المتسلطة التي قامت بزرع الكيان الصهيوني في المنطقة، وأجهضت حركات التحرر لتعزيز هيمنتها، قائلا: إن استراتيجية النظام الاسلامي في ايران تقوم على تحقيق الوحدة الاسلامية، مشيرا الى أن أبناء فلسطين ولبنان من سنة وشيعة يعقدون الأمل على الثورة الاسلامية.
وقال آية الله خامنئي: إن الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بنيت علي اسس النظام اسلامي وهي مرتبطه بالاسلام وتحظى بدعم وقبول المسلمين، ولا تختص بمجموعة وفئه معينه  بل هذا النظام هو لجميع المسلمين ولا يتعلق بمذهب خاص.
واكد سماحته ان من اهم انجازات الامام الخميني "رض" اقامه الجمهوريه الاسلاميه في منطقه ذات ابعاد استراتيجيه مثل الشرق الاوسط مضيفاان ايران كانت في حقبه من الزمن تحت سيطره القوي الاستكباريه ومن هذا المنطلق فان انتصار الثوره الاسلاميه والتي كانت بمثابه معجزه اذهلت الاستكبار العالمي ولكن ثمه عقلاء في العالم ادركوا بان المنهج في هذه المنطقه قد تغير من خلال تعزيز القيم الاسلاميه في ايران .
وتطرق سماحه ايه الله السيد علي الخامنئي الي  موءامرات الاعداء ضد الجمهوريه الاسلاميه قائلا انه رغم كل هذه الموامرات والتحديات التي واجهته الجمهوريه الاسلاميه فان الامام الخميني "رض" استطاع ان يقوم بتاسيس نظام ذات قوه وصلابه ليصبح قدوه لباقي الشعوب.
واشار سماحته الي محاولات الاعلام الغربي لاعطاء انطباع خاطئ بشان ايران والشعب الايراني قائلا ان الصوره الحقيقيه للشعب الايراني تندرج في اطار صمود الشعب الايراني و التقدم الذي توصل اليه هذا الشعب في المجالات العلميه والتقنيات والسياسيه الدوليه .
وتطرق قائد الثوره الاسلاميه الي محاولات الاعداء لاثاره الفتن بين المسلمين و بث الفرقه بين الشيعه والسنه قائلا ان هولاء الاعداء قاموا ببناء مجموعه متخلفه و متحجره بعيده عن حقائق الاسلام لاثاره الفتن و بث الخلافات بين المسلمين ولكن حسب نظريه العلماء المسلمين فان اراقه دماء اي مسلم يعتبر امرا يخالف الشريعه الاسلاميه وهو  محرم من وجهه نظر العلماء .
واضاف ان رغم الاختلاف في الروءه بين المذاهب الاسلاميه فعلي جميع المسلمين ان يقفوا في وجه الاعداء تحت رايه لا اله الا الله ومحمد رسول الله./ انتهي/


 

رمز الخبر 497129

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 8 =