آية الله تسخيري: حادثة الغدير من مشتركات الامة الاسلامية

اكد الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ان حادثة الغدير هي من مشتركات الامة الاسلامية، مصرحا ان جميع المسلمين يؤمنون بوجود وامامة امير المؤمنين(ع).

وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله محمد علي تسخيري قال خلال المؤتمر الدولي للغدير تحت عنوان (الامام علي عليه السلام: الوحدة والانسجام الاسلامي): ان العالم الاسلامي بحاجة اليوم واكثر من اي وقت آخر الى الوحدة والانسجام ويجب على كل المسلمين ان يهتموا بهذا الامر ويسعوا من اجله.
وشدد ان الوحدة الاسلامية مبنية على القيم والاسس المشتركة بين المسلمين، وقال ان شخصية الامام علي (ع) تشكل اساسا قويا لوحدة الامة الاسلامية في العالم.
واشار آية الله تسخيري الى الروايات العديدة حول حادثة الغدير والمكانة السامية للامام علي (ع) في الاسلام، مضيفا ان هذه الروايات ليست موجودة في المصادر الشيعية فحسب، بل ان الفقهاء والمؤرخين والمتكلمين ورواة الاحاديث من اهل السنة يؤكدون على هذا الموضوع ايضا.
وفي ختام كلمته اثنى امين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية على ميرعزيز سيد زاده رئيس الجامعة الاسلامية في جمهورية اذربيجان لتأليفه الكتاب القيم (شخصية امير المؤمنين) باللغة الاذرية.
واقيم المؤتمر الدولي للغدير يوم الاحد 23 كانون الاول / ديسمبر 2007 في مركز شهريار الثقافي الايراني بالعاصمة الاذربايجانية باكو حيث تناول عدة محاور ومن اهمها: اهمية يوم الغدير في تاريخ الاسلام، شخصية ومكانة الامام علي، الاحاديث الموجودة حول تاريخ الغدير، دور وجهود الامام علي في اقرار العدالة الالهية في المجتمع وضرورة الوحدة الاسلامية بين المسلمين./انتهى/
رمز الخبر 610445

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =