جليلي يشيد بتحسن الوضع الأمني في العراق

أشاد أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني سعيد جليلي بتحسن الوضع الأمني في العراق, معتبرا أنه يمثل ضرورة لتنمية العلاقات بين ايران والعراق وسائر دول المنطقة.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء ان أمين المجلس الأعلى للامن القومي وممثل قائد الثورة في هذا المجلس سعيد جليلي التقى صباح اليوم الخميس مع نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح الذي يزور ايران حاليا.
 وأشار جليلي خلال هذا اللقاء الى القواسم المشتركة الثقافية والتاريخية والدينية العميقة التي تربط بين الشعبين الايراني والعراقي, موضحا بأن العلاقات التي تربط بين البلدين لم تكن في أي وقت من الأوقات بهذا القدر من العمق والقوة.
 وأعتبر إرساء الأمن الدائم في العراق ضرورة لتنمية العلاقات بين ايران والعراق وسائر دول المنطقة, معربا عن ارتياحه للتحسن الذي يشهده الوضع الأمني في العراق يوما بعد يوم.
 وأكد ان الإرادة القوية والتفاهم الحاصل لدى قادة البلدين لتنمية العلاقات الثنائية يعتبر رصيدا قيما لتهيئة الأرضية المطلوبة للتعاون الشامل بين ايران والعراق.
 بدوره عرض نائب رئيس الوزراء العراقي تقريرا ع تطورات الأوضاع في بلاده, مؤكدا ان أمن العراق شهد تقدما جيدا وهو الآن أفضل من السابق بكثير وان الأرضية اللازمة متوفرة لتنفيذ الاتفاقيات المبرمة بين ايران والعراق.
 وأضاف برهم صالح ان "العراق يسعى الى ارساء علاقات راسخة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية, وان كبار المسؤولين (في العراق) يؤكدون على تنمية العلاقات الشاملة مع ايران "./انتهى/

رمز الخبر 732989

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =