برويز داودي ونوري المالكي يؤكدان على ضرورة تنمية العلاقات الاقتصادية بين ايران والعراق

أكد النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ورئيس الوزراء العراقي على ضرورة اتخاذ الاجراءات الجادة لتنمية العلاقات في جميع المجالات وخاصة في القطاعات الاقتصادية والتجارية بين ايران والعراق.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان برويز داودي ونوري المالكي الذي بدأ اليوم السبت زيارة رسمية الى طهران، ادانا خلال محادثاتهما الجرائم الوحشية التي يرتكبها الكيان الصهيوني في قطاع غزة، داعيين الدول الاسلامية والاوساط الدولية الى بذل اهتمام خاص من اجل وقف الجرائم الصهيونية وادانة ممارسات هذا الكيان، وايصال المساعدات الانسانية الى الشعب الفلسطيني.
وأكد النائب الاول لرئيس الجمهورية في الاجتماع المشترك بين الجانبين، على ضرورة تعزيز وتنمية العلاقات الثنائية، مضيفا انه نظرا للظروف الراهنة في العالم فمن الضروري ان يقوم البلدان بإجراءات اكثر جديدة واهمية من اجل تعزيز العلاقات وخاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية.
واشار برويز داودي الى ان البلدين يتمتعان بمجالات كبيرة لتنمية العلاقات والتعاون الثنائي اكثر فأكثر في مختلف الاصعدة والقطاعات، مؤكدا على رفع مستوى وحجم تبادل الخدمات الهندسية والتقنية والتجارية والاقتصادية.
وأعرب داودي عن ارتياحه لتحسن الاوضاع في العراق، وقال ان قابليات الشعب والحكومة العراقية والجهود المتواصلة والكبيرة التي يبذلها المسؤولون العراقيون ادت الى ان يتحرك العراق اليوم على مسار الرفاه والامن، وتحقيق جزء من مطاليب الشعب.
وأضاف ان تدبير وتضافر الجهود بين الحكومة والشعب العراقي سيؤدي الى تحقق كل مطاليب الشعب، وفي هذا المجال يحظى الإجماع الوطني والاهتمام برأي المراجع العظام بأهمية كبرى.
وفي هذا اللقاء، دعا رئيس الوزراء العراقي الى تنمية العلاقات الثنائية اكثر فاكثر بين بغداد وطهران، في مختلف المجالات وخاصة في مجال الاستثمارات والتجارة.
وأكد نوري المالكي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية جار كبير وهي افضل واهم شريك للعراق في جميع مجالات التعاون، معربا عن امله بأن ترقى العلاقات بين البلدين الى حجمها وشكلها المطلوب.
وأضاف ان العراق يتابع مسار تعزيز وتنمية العلاقات اكثر فاكثر مع دول الجوار وخاصة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، مؤكدا ان التعاون بين البلدين من شأنه ان يساهم بشكل مؤثر في حل الكثير من ازمات المنطقة./انتهى/

رمز الخبر 811455

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =