افرجت قوات الاحتلال الاميركي صباح اليوم عن المسؤول الثاني في السفارة الايرانية في العراق بعد 20 ساعة من اعتقاله في العراق.

وافاد مراسل الشؤون السياسية في وكالة مهر للانباء ان هذا المسؤول في السفارة الايرانية في العراق كان يرافقه دبلوماسيين ايرانيين آخرين وسائقا.
وكان الدبلوماسيون الايرانيون ينوون العودة الى محل مهامهم عبر حدود خسروي .
واضاف ان هذا الدبلوماسي الرفيع المستوى الذي بدأ اعماله منذ 3 شهور في العراق يحمل ترخيصا من الخارجية العراقية للاقامة في هذا البلد لمدة عام.
وتفيد مصادر اخبارية ان وزارة الخارجية سوف تستدعي مسؤول رعاية المصالح الاميركية في ايران بعد قيام قوات الاحتلال الاميركي باعتقال الدبلوماسي المذكور.
و يشير المراقبون الى ان هذا العمل جاء ردا على اعتقال 8 جنود بريطانيين في المياه الاقليمية الايرانية.
وكانت بعض وسائل الاعلام العربية قد ادعت اليوم ان قوات التحالف القت القبض على مسؤول امني ايراني في الحدود بين ايران والعراق./انتهى/

رمز الخبر 90358

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =