الاسد للمالكي: لا ندعم غير حكومة وطنية عراقية

جدد الرئيس السوري بشار الأسد الأربعاء موقف بلاده الداعي إلى ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية عراقية تمثل جميع اطياف الشعب العراقي.

وأكد الاسد خلال استقباله رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي،"ووقوف سوريا على مسافة واحدة من جميع العراقيين ودعمها لكل ما يتفق عليه أبناءالعراق الشقيق".
ونقل بيان رئاسي سوري انه "تم التأكيد خلال المباحثات على أهمية البعدالاستراتيجي في العلاقات الثنائية بين دول المنطقة وضرورة تطوير التعاون الاقتصاديبين هذه الدول وصولاً إلى تكتل اقتصادي إقليمي يلبي تطلعات شعوب المنطقة ويخدمأمنها واستقرارها".
واضاف البيان ان الجانبين استعرضا "علاقات التعاون بين البلدين الشقيقينوآفاق تطويرها في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية وضرورة العمل على إزالةجميع العقبات التي تعترض التعاون الثنائي وأهمية البحث عن آفاق تعاون جديدة تعززالعلاقات الأخوية بين الشعبين وتخدم مصالحهما المشتركة".
بدوره، شكر المالكي الأسد على "مواقف سوريا تجاه العراق وحرصها على مساعدةالعراقيين في تحقيق الأمن والاستقرار فيه والحفاظ على وحدته أرضاً وشعباً مؤكداًحرص القيادة العراقية على إقامة أفضل وأمتن العلاقات مع سورية وعلى جميع الصعد بمايتناسب مع حجم العلاقات الشعبية والأخوية التي تربط أبناء سوريا والعراق".
وكان المالكي قد وصل اليوم الى دمشق ،في اول زيارة يقوم بها للعاصمة السورية منذ الازمة الدبلوماسية بين البلدينقبل عام.
من جهة اخرى، ذكرت قناة السومرية ان المالكي انهى اجتماعه بنظيره السوري محمد ناجي عطري بتوقيع اتفاقيةنفطية تنص على تفعيل الاتفاقيات السابقة وتوقيع اتفاقات لمد انابيب النفط من الموصلإلى سوريا، وقد وقع الاتفاق عن الجانب العراقي وزير النفط حسين الشهرستاني ونظيرهالسوري سفيان علاو./انتهى/
رمز الخبر 1170469

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =