اكد نائب اهالي طهران في مجلس الشوري الاسلامي حسن مظفر ان اقتراح الاتحاد الاوروبي بشان توفير الوقود النووي لايران يعني اقفال الافكار الايرانيه المبدعه في هذا المجال.

 واكد مظفر الذي كان يتحدث لوكاله مهر للانباء ان اقتراح الاتحاد الاوروبي لتوفير الوقود النووي والغاء الحظر الجوي علي ايران مقابل تخليها عن تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال توفير الوقود النووي يعني الغاء استقلال الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه.
  وشدد نائب اهالي طهران في مجلس الشوري الاسلامي علي ان ايران لم ولن تبغي انتاج الاسلحه النوويه وقال " ان الاستفاده من التقنيه النوويه لاغراض سلميه حق مشروع وطبيعي للشعب الايراني حسب معاهده /ان.بي.تي/ والاتفاقيات الدوليه التي تنص علي هذا الحق للدول التي تريد الاستفاده من هذه التقنيه لاغراض سلميه " .
  واشار مظفر الي ان ايران تصر علي الاستفاده من هذا الحق المشروع وقال " ان طهران لن تقبل باي قرار تمليه عليها ايه قوه استكباريه بالقوه ولن تستسلم امام اميركا المتغطرسه ابدا ولن تتحمل ابتزاز الاتحاد الاوروبي وواشنطن " .
  واوضح مظفر ان الاقتراح الذي قدمه الاتحاد الاوروبي ورافقه تهديد ايضا يتعارض مع استقلال الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ومصالحها الوطنيه واكد ان طهران لن تتساوم مع اوروبا علي مثل هذه الصفقه وستواصل طريقها في تخصيب اليورانيوم لاغراض سلميه والاستفاده من التقنيه النوويه في البحوث الطبيه والدراسات الزراعيه وغيرها من المشاريع السلميه ./ انتهي/
رمز الخبر 121435

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =