تدخل السعودية في اليمن يشكل عائقا أمام الحلول الحقيقية

أكد الاكاديمي والناشط السياسي اليمني الدكتور سمير الشيباني, ان التدخل السعودي المتكرر في الشأن اليمني يشكل عائقا ولا يقدم حلولا حقيقية لأن الرياض لا تريد للثورة اليمنية ان تنتصر خشية سريانها الى شعب السعودية.

وقال الشيباني في تصريح لقناة العالم, السبت, ان الوضع في اليمن يتجه نحو مزيد من التعقيد وان الرئيس اليمني علي عبدالله صالح ينوي إدخال اليمن في متاهة الاقتتال محاولة منه لحرف مجرى الصراع القائم بينه وبين الشعب اليمني عامة لتصويره كصراع مسلح محدود ذي طابع خلافي شخصي اما بينه وبين اللقاء المشترك في بداية الامر وإما بينه وبين الشيخ صادق عبد الله بن حسين الاحمر حاليا ليحول المواجهة داخل حاشد.
واستغرب كثيرا من التدخل المتكرر للسعودية في الشأن اليمني بالشكل الذي يعيق الحلول ولا يقدم حلولا حقيقية , مشيرا الى انه كان يتوقع بعد الاهانات التي وجهها صالح لدول الخليج الفارسي عامة وللسعودية خاصة ان تتدخل الرياض للضغط على صالح واقتلاعه من كرسي السلطة وليس للوساطة تلو الوساطة من اجل إطالة أمد نظامه.
واعتبر الشيباني ان السعودية تصر على ابقاء صالح حتى هذه اللحظة في الحكم لأنها تريد نظاما في اليمن مطيعا لأوامرها , وأكد ان الرياض لم ولن تجد في تاريخها نظاما خدمها كنظام صالح الذي حقق حلم آل سعود ووقع على اتفاق يتنازل به نهائيا عن بعض الاراضي اليمنية المحتلة من قبل السعودية وهي اراضي نجران وعسير وجيزان وقد تم ذلك مقابل رشوة.
كما اكد هذا الاكاديمي والناشط السياسي اليمني ان السعودية تتخوف من الوضع في اليمن ومن انتصار الثورة اليمنية وامكانية ان يؤدي الانتصار الى سريان فكر وسلوك الثورة الى الشعب السعودي الذي بدأ يتململ من تضييق الحريات عليه , كما اعتبر ان موقف السعودية من الثورات في تونس ومصر والبحرين يأتي في هذا السياق./انتهى/

رمز الخبر 1323154

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =