أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان عن خيبة امله من نشاط ابنه كوجي وعمله مع شركة كانت تعمل في مشروع النفط مقابل الغذاء في العراق.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن صحيفه البيان ان التحقيقات والشبهات تحوم  في الوقت الحاضر حول مشروعية عمل برنامج النفط مقابل الغذاء في العراق. 
 ويتم الآن التحقيق في الشروط والملابسات التي رافقت جملة من المشروعات التي نفذت في العراق تحت معادلة النفط مقابل الغذاء، حيث تحوم شبهات تشير غلى احتمال تورط مسئوليين في البرنامج بتلقي الرشاوى. 
 وقال عنان إنه اعتقد أن ولده قد أنهى عمله وتوقف عن تلقي راتب منذ العام 1998 لكن محامي ولده أبلغ اللجنة التي تحقق في مشروع النفط مقابل الغذاء أن ابن عنان واصل تلقي راتب حتى شهر فبراير 2004. / انتهي/  

رمز الخبر 135103

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =