قالت مصادر امنية اليوم الثلاثاء ان السلطات الكويتية امرت بتعزيز الاجراءات الامنية حول المنشآت النفطية والاستراتيجية والبعثات الدبلوماسية بعد الهجوم الذي تعرضت له القنصلية الامريكية في مدينة جدة السعودية امس.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن رويترز ان مصدر امنيا قال انه في كل مرة يقع فيها حادث تحرص الكويت دائما على ان تكون في غاية الحيطة والحذر.
وقالت صحف محلية ان قرار تعزيز الاجراءات الامنية اتخذ يوم الاثنين بعد اجتماع القيادات الامنية في وزارة الداخلية والجهة الحكومية المسؤولة عن حماية المنشآت.
واكد المصدر الامني صحة هذه التقارير قائلا ان القيادات الامنية دائما تجتمع بين الحين والآخر وتحرص على اتحاذ الاجراءات الامنية اللازمة.
وعما اذا كانت هذه الاجراءات الامنية الجديدة تشمل منشات الطاقة في البلاد الغنية بالنفط قال المصدر "اننا نحرص دائما على تعزيز الاجراءات الامنية حول جميع منشآتنا في كل مرة يقع فيها هجوم."
واعلن الجناح السعودي في شبكة القاعدة مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف القنصلية الامريكية التي تحظى بحماية كبيرة وذلك في وضح النهار مما يظهر ان الجناح لا يزال يشكل تهديدا لاكبر مصدر للنفط في العالم. وسقط خلال الهجوم تسعة قتلى على الاقل.
وكانت الكويت وهي عضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (اوبك) عززت في وقت سابق من العام الحالي الاجراءات الامنية حول المنشآت النفطية الهامة والسفارات وفي موانئها الستة بعد تصاعد وتيرة العنف في العراق وهجمات شنها متشددون في السعودية./انتهى/

رمز الخبر 137228

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =