رئيس الصومال يعلن تحرير مقديشو الكامل من حركة الشباب المتطرفة

اعلن الرئيس الصومالي شريف شيخ احمد في مؤتمر صحافي السبت ان العاصمة الصومالية مقديشو "تحررت بالكامل" من المتمردين في حركة الشباب المتطرفة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الرئيس الصومالي قوله ان "مقديشو تحررت بالكامل من العدو وسيتم تحرير باقي البلاد قريبا".
واكد رئيس الوزراء عبدالولي محمد علي في المؤتمر الصحافي نفسه ان "العدو هزم وانسحب من مقديشو وسنقاتلهم حتى القضاء عليهم في بقية انحاء البلاد". وكان شهود عيان ذكروا قبيل هذا الاعلان ان متمردي حركة الشباب تخلوا عن بعض مواقعهم في مقديشو ليل الجمعة السبت ودخلت القوات الحكومية الانتقالية بعض هذه الاحياء صباح السبت.
وقال عبدي محمد احد سكان حي استاد في شمال مقديشو "هذا الصباح (السبت) لم يعد هناك اي مقاتل اسلامي في وجه القوات الحكومية التي دخلت حي استاد".
واكد شاهد آخر يدعى ضاهر آدن انه شاهد عشرات المقاتلين من حركة الشباب يغادرون المدينة في سيارة بيك آب بعد معارك مع القوات الموالية للحكومة.
وقال ان "مواقعهم كانت خالية هذا الصباح , رحلوا مع اغراضهم على متن شاحنات".
من جانبه رفض الشيخ علي محمود راجي المتحدث باسم حركة الشباب مزاعم الرئيس الصومالي بالتغلب على تمرد حركة الشباب المستمر منذ أربعة أعوام وقال ان الانسحاب اجراء تكتيكي وانهم متمسكون بمواقعهم في أماكن أخرى في البلاد التي تسودها الفوضى , حسبما ذكرته رويترز
ومنذ بداية العام تكافح قوات حفظ السلام الافريقية وقوامها تسعة الاف جندي والقوات الحكومية الصومالية من أجل السيطرة على العاصمة. وجاء انسحاب حركة الشباب عقب سلسلة من المعارك الضارية في ساعة متأخرة من مساء أمس.
ولا توجد حكومة مركزية فاعلة في الصومال منذ سقوط الدكتاتور محمد سياد بري قبل 20 عاما./انتهى/
رمز الخبر 1376919

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =