قائد الثورة الاسلامية : اتهامات امريكا لايران سخيفة ولا معنى لها

وصف قائد الثورة الاسلامية الضجة الاخيرة التي تروج لها وسائل الاعلام المرتبطة بالصهيونية العالمية باتهام ايران بدعم الارهاب بانها واحدة من سلسلة المؤامرات التي يحيكها الاستكبار العالمي ضد الجمهورية الاسلامية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي وفي اليوم الرابع من زيارته التفقدية لمحافظة كرمانشاه القى اليوم السبت كلمة امام اهالي مدينة جيلانغرب اشار فيها الى الاتهامات الامريكية الاخيرة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية بدعم الارهاب , موضحا ان العدو يحاول بكل الوسائل  فرض العزلة على الشعب الايراني وتخويف الآخرين من ايران ولكن كما في السابق فانه لن يحصد سوى كراهية الشعوب للنظام الامريكي وزيادة حب الشعوب لشعارات الشعب الايراني المليئة بالمفاخر.
ووصف سماحة آية الله العظمى الخامنئي المرحلة الراهنة بانها مرحلة الدفاع المقدس عن الهوية والعزة الوطنية والعقائد الاسلامية الراسخة.
واعتبر قائد الثورة الاسلامية اان اهد هدف للهجمة المستمرة التي يشنها الاستكبار العالمي ضد ايران تكمن في الغاء الهوية الاسلامية للشعب الايراني المناضل البطل وفرض العزلة على الجمهورية الاسلامية.
وتطرق سماحة آية الله العظمى الخامنئي الى الضجة الاخيرة التي تثيرها وسائل الاعلام المرتبطة الصهيونية العالمية باتهام ايران بدعم الارهاب ووصفها بانها واحدة من سلسلة المؤامرات المتتالية للانظمة المستبدة في العالم , واضاف : هؤلاء /الامريكان/ باطلاقهم تهم سخيفة ولا معنى لها الى بعض الايرانيين يحاولون الحصول على ذريعة لشن هجوم دعائي وسياسي على الجمهورية الاسلامية الايرانية بزعم انها تدعم الارهاب ولكن هذه المؤامرة لن تنجح ايضا وستفشل مثل باقي مخططاتهم وعلى عكس تصوراتهم فانها ستؤدي الى مزيد من عزلتهم.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى الاحداث في المنطقة والعالم واضف : النظام الامريكي بانه اصبح اكثر الانظمة عزلة وكراهية في انظار شعوب العالم واضاف : ان الرئيس الامريكي الحالي تملق في كلمة القاها قبل عامين في مصر بهدف خداع الرأي العام في المنطقة  , ولكن حاليا في نفس هذا البلد وباقي بلدان المنطقة فان الشعوب تطلق شعارات مناهضة لامريكا.واشار سماحته الى هلع الرئيس الامريكي من شعوب المنطقة مضيفا : ان هذا الشخص حتى عندما يذهب الى افغانستان المحتلة من قبل القوات الامريكية والناتو فانه لايخرج من قاعدة بغرام الجوية ولا يجرؤ على الذهاب الى كابول لانه اصبح معزولا بين الشعوب ويخشى منهم.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى اتساع حركة ورلد ستريت في مختلف المدن الامريكية , موجها كلامه الى المسؤولين الامريكيين قائلا : انكم اصبحتم معزولين عن شعبكم ايضا وتخافون من معظم الشعب , فكيف تريدون بادعاءاتكم السخيفة تعميم التخويف من ايران.
واكد سماحته ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدفع عن الشعوب المظلومة وتعارض وتحارب الظلم والغطرسة واطماع المستكبرين بكل قواها ولن تتراجع عن اهدافها المبدئية مطلقا.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى تأييد الشعوب لشعارات الجمهورية الاسلامية , مضيفا : في مقابل هذا التأييد المتزايد فان حكام امريكا تؤيدهم اقلية لاتتجاوز واحد بالمائة وهذه بالضبط في مواجهة حقيقة مكانة الجمهوية الاسلامية.
ولفت قائد الثورة الاسلامية الى اتساع الصحوة السلامية في منطقة الشرق الاوسط الهامة جدا , مؤكدا ان المستقبل سيكون للاسلام , وان راية الاسلام سترفرف في جميع ارجاء المنطقة ان اشاء الله وستتشكل مجموعة مقتدرة ومتحدة من شعوب المنطقة./انتهى/
رمز الخبر 1433569

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha