واشنطن: رد ايران حول محاولة اغتيال السفير السعودي "فيه انتقادات لاذعة"

اعتبرت وزارة الخارجية الاميركية ان الرسالة التي وجهتها ايران الى واشنطن بشأن ردها على الاتهام الاميركي بمحاولة اغتيال السفير السعودي في واشنطن هي رسالة "لاذعة".

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند للصحافيين ان "السويسريين سلمونا رسالة دبلوماسية من الايرانيين".
وبسبب عدم وجود علاقات دبلوماسية بين الولايات المتحدة وايران تقوم السفارة السويسرية في طهران برعاية المصالح الاميركية في طهران.
واضافت نولاند ان "الرسالة مؤلفة تقريبا من سبع صفحات. انها رسالة لاذعة. انها مليئة بإنكارات من كل الانواع. بالنسبة لنا، لا توجد فيها اشياء جديدة مهمة" على حد قوله.
وكان وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية علي اكبر صالحي اعلن الثلاثاء ان الولايات المتحدة وجهت اخيرا رسالة اشتملت على عرض بالتحاور مع ايران حول الاتهامات بمخطط لاغتيال السفير السعودي في الولايات المتحدة، مشيرا ضمنيا الى رفض طهران الطلب.
وقال صالحي قوله "تلقينا منذ وقت ليس ببعيد رسالة من مسؤولين اميركيين احتوت كما تعودنا على قضايا متناقضة ومسائل لا اساس لها".
وتابع وزير الخارجية "اعربوا عن رغبتهم في حوار، لم يكن محتوى الرسالة بهذه الاهمية"، واضاف "بعثنا بردنا".
يذكر ان الجمهورية الاسلامية الايرانية نفت مرارا اي تورط لها في ما زعمته الادارة الاميركية من محاولة لاغتيال السفير السعودي بواشنطن./انتهى/
رمز الخبر 1450858

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =