ولايتي : انموذج ايران الناجح دليل اختيار العالم الاسلامي للحكومات الاسلامية

اكد امين المجمع الدائم للصحوة الاسلامية علي اكبر ولايتي ان الدليل الرئيسي لاقبال العالم الاسلامي لاختيار الحكومات الاسلامية هو الانموذج الناجح للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة والعالم.

وافادت وكالة مهر للانباء ان ولايتي المتحدث باسم الجبهة المتحدة للمبدئيين اعتبر في اول اجتماع للجبهة عقد بطهران , ان انتخابات مجلس الشورى الاسلامي في ايران امرا هاما نظرا الى متطلبات المرحلة الراهنة والصحوة الاسلامية في المنطقة , مضيفا : ان ظروف ومتطلبات المنطقة تستوجب ان يكون المجلس القادم مكون من اغلبية ساحقة من الافراد المؤمنين بالاسلام والحكم الاسلامي واحياء القيم الاسلامية وشمولية الاسلام.
وتابع قائلا : ان المرشحين المبدئيين لانتخابات المجلس التاسع يجب ان يثبتوا التزامهم بمؤشرات الحكومة الاسلامية.
واشار الى انطلاقة الصحوة الاسلامية في المنطقة  وقال : ان حرق شاب تونسي لنفسه قد اشعلت شرارة الصحوة الاسلامية في تونس ومن ثم وصلت هذه النيران في فترة قصيرة الى ليبيا واليمن ومصر.
واضاف : بالرغم من مرور نصف قرن على استقلال تونس وحكم رئيسين يعارضان الاسلام في هذا البلد , فان الاسلام واصل انتشاره في ظل الحكم الدكتاتوري في تونس.
واردف يقول : ان البعض من الذين اعتادوا على ركوب الموجات في الاحداث , ادعوا ان هذه الحركات هي حركات تحررية بمنأى عن الاسلام.
واوضح امين المجمع الدائم للصحوة الاسلامية , ان قائد الثورة الاسلامية اعلن آنذاك ان الحركات في المنطقة هي صحوة اسلامية , واشار ولايتي الى النظريات المختلفة حول نشوء ثورات المنطقة وقال : ان البعض اعتبر ان مصدر هذه الثورات بريطاني وامريكي , كما ان البعض لم يعترف بان مصدرها هو الاسلام.
وحول مكانة مصر بالنسبة لامريكا قال ولايتي : ان امريكا وبريطانيا راهنوا على مصر منذ اكثر من 40 عاما , واقاموا في مصر حكومة كانت تتخذ اجراءات معادية اكثر من اسرائيل ضد فلسطين.
وتطرق الى دور مصر في التطورات التي تشهدها الدول العربية بالمنطقة وقال : ان مصر اثبتت دورها المحوري في الحركات العربية , فما دامت تدعم فلسطين فان العالم العربي يدعم كذلك فلسطين , وعندما وقعت مصر على اتفاقية كامب ديفيه فان الدول العربية ذهبت الى الامم المتحدة حاملة غصن الزيتون.
واردف قائلا : عندما جرى تعديل الدستور في مصر فان الشعب المصري صوت لصالح الدستور الذي لا يتعارض مع الاسلام , وهذا ما حدث ايضا في تونس.
واكد ولايتي ان الدليل الرئيسي لاقبال العالم الاسلامي على اختيار الحكومات الاسلامية هو الانموذج الناجح للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة والعالم , وقال : ان مصر جربت التوجهات اليسارية واليمينية , وحاليا فانها تختار الاسلام.
وتابع قائلا : ان الاحتجاجات الاخيرة للشعب المصري ضد انحراف الثورة يدل ايضا على ان هذا الشعب يريد الاسلام.
واضاف ولايتي : ان الدول العربية في الصحوة الاسلامية اقبلت على الاسلام الذي لديه حاكمية سياسية واقتصادية واجتماعية.
واشار المتحدث باسم الجبهة المتحدة للمبدئيين الى الخدمات المتبادلة بين الصحوة الاسلامية والجمهورية الاسلامية قائلا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ساعدت على بلورة الصحوة الاسلامية في المنطقة , كما ان الصحوة الاسلامية انهت النقاش في البلاد فيما يتعلق باهلية الاسلام للحكم.
واردف ولايتي : انا ما حدث في العالم يصب لصالح الفكر المبدئي في البلاد , التيار المبدئي الذي يؤمن بحكم الاسلام على اساس الدستور./انتهى/
رمز الخبر 1470041

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =