احمد خاتمي: الهدف من الحظر النفطي جر ايران الى طاولة المفاوضات

اكد عضو رابطة مدرسي الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة ان الحظر النفطي على ايران يأتي في اطار الحرب النفسية لجر ايران الى طاولة المفاوضات.

وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله احمد خاتمي اشار الى الحظر النفطي على ايران من قبل الاتحاد الاوروبي: انها ليست قضية جديدة، فلقد فرضت هذه العقوبات منذ بداية الثورة والى الآن.
واضاف عضو مجلس خبراء القيادة: لقد كانت العقوبات ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية والشعب الايراني اكثر شدة على الصعيد النووي، ولكن قد يكون العدو سببا للخير إن اراد الله، وان هذه العقوبات ستؤدي الى ازدهار كفاءات الشعب والشباب اكثر مما مضى.
واعرب آية الله خاتمي عن امله بأن يؤدي الحظر النفطي الى ان تبذل ايران جهودا اكبر على صعيد الصادرات والمنتوجات الاخرى، مضيفا اننا على ثقة بأن العقوبات لن يكون لها تأثير على المسيرة المقدسة للشعب الايراني.
واوضح الاستاذ ببحث الخارج في الحوزة العلمية بقم ان الغربيين يرمون لتحقيق عدة اهداف من وراء العقوبات، واكد انهم يقولون بصراحة اننا نريد جر الجمهورية الاسلامية الايرانية الى طاولة المفاوضات.
وارد ان الغربيين ليسوا بصدد المفاوضات بمعناها الحقيقي، فهم يريدون جر الجمهورية الاسلامية الايرانية الى طاولة المفاوضات من موقع استعلاء وتكبر.
واكد آية الله خاتمي مخاطبا الغربيين: ان الشعب العظيم في الجمهورية الاسلامية الايرانية لن يخضع ابدا لمفاوضات مذلة./انتهى/

رمز الخبر 1517640

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =